أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المصارعة المغربية تُشارك في إسرائيل لإحياء “ذكرى مذبحة الرياضيين الإسرائيليين في أولمبياد ميونيخ”

ذكر الإعلام الإسرائيلي بإن الجامعة الملكية المغربية للمصارعة ستشارك بـ8 رياضيين في مراسم إحياء الذكرى الـ50 لـ”مذبحة ميونخ”، التي راح ضحيتها عدد من الرياضيين الإسرائيليين خلال مشاركتهم في أولمبياد ميونيخ عام 1972.

وقالت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” بأن الاتحادية المغربية للعبة وافقت على المشاركة في مراسم إحياء تلك الذكرى، التي ستقام يومي 25 و26 من الشهر الجاري بمدينة بئر السبع، جنوب إسرائيل.

ونقلت الصحيفة عن فؤاد مسكوت، رئيس الجامعة الملكية المغربية للمصارعة، تأكيده المشاركة في إحياء الذكرى، مضيفا أنه يتمنى أن تساهم الرياضة في تحقيق السلام بين الشعوب.

وأضافت الصحيفة أن الحدث سيعرف أيضا توقيع اتفاق تعاون بين الاتحادية الإسرائيلية للمصارعة والجامعة المغربية للعبة.

كتب نائب رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالمغرب، ديفيد إيلي،في تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: ” خبر جميل من عالم الرياضة! من المقرر أن يشارك فريق المصارعة المغربي في بطولة المصارعة “مصارعة من اجل السلام” في إسرائيل هذا الشهر. هذه المناسبة تحيي الذكرى 50 لمذبحة الرياضيين الإسرائيليين في أولمبياد ميونيخ عام 1972. سيوقع الفريقان أيضا اتفاقا يهدف للتداريب الثنائية”.

ويصادف الخامس من سبتمبر من كل عام، ذكرى “مذبحة ميونخ” أو “عملية ميونخ”، وهي عملية احتجاز لرياضيين إسرائيليين مشاركين في الألعاب الأولمبية الصيفية لعام 1972، نفذتها مجموعة مسلحة فلسطينية، تعرف باسم “منظمة أيلول الأسود”.

وخلال تلك العلمية التي دامت يومين، طالب المنظمة بإطلاق سراح 232 معتقلا فلسطينيا في السجون الإسرائيلية مقابل تحرير الرهائن الإسرائيليين.

وخلال تبادل إطلاق النار بين عناصر المنظمة وقوات أمن ألمانيا الغربية حينها، قتل 11 رياضيا إسرائيليا و5 مسلحين من “أيلول الأسود”.

وإلى جانب المغرب، ستعرف مراسم إحياء ذكرى تلك “المذبحة” مشاركة مصارعين من الولايات المتحدة وألمانيا وسويسرا واليونان وطاجيكستان. 

وتسارعت وتيرة التقارب بين المغرب وإسرائيل منذ التطبيع الدبلوماسي الذي تمّ بينهما في ديسمبر 2020 في إطار اتفاقات أبراهام التي أبرمت بين إسرائيل ودول عربية عدّة، بدعم من واشنطن.

وعلى الصعيد المدني، تتواصل الشراكة بين البلدين بوتيرة قوية جداً في المجالات التكنولوجية والاقتصادية والثقافية والرياضية. 

وفي 10 ديسمبر/كانون الأول 2020، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف علاقاتهما الدبلوماسية التي جمدتها الرباط عقب اندلاع الانتفاضة الفلسطينية الثانية عام 2000.

والمغرب، هو رابع دولة عربية توافق على اعاد

والمغرب، هو رابع دولة عربية توافق على اعادة العلاقات مع إسرائيل منذ 2020، بعد الإمارات والبحرين والسودان، فيما ترتبط مصر والأردن باتفاقيتي سلام مع إسرائيل.‎

 

 

 

إسرائيل توقع عقدا بــ “4 ملايين دولار” لبناء سفارة دائمة لبلاده في الرباط

اضف رد