أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

“المغرب الآن” تختار جلالة الملك محمد السادس شخصية العام 2020 “ملك السلم والسلام”

اختارت جريدة “المغرب الآن ” حضرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله ورعاه، أكثر شخصية عربية مؤثرة لعام 2020.

تحت عنوان “جلالة الملك محمد السادس.. ملك السلم والسلام”، أشادت جريدة المغرب الآن  بدور ومبادرات جلالة الملك المفدى- حفظه الله- في تعزيز السلام والتسامح والتعايش منوهة بمبادرة جلالته بإ ستئناف للعلاقات الرسمية مع دولة إسرائيل التي بدأت عام 1993، التي تم تجميدها عام 2002، بين الأديان والتعايش السلمي، واعتبرت الجريدة أناعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة المغرب على إقليم الصحراء، وفتح قنصلية أميركية بمدينة الداخلة ، و“المواقف الثابتة والمتوازنة للمملكة المغربية من القضية الفلسطينية” جاءت لتعكس قناعة الملك المفدى المطلقة بضرورة أن تظل المملكة المغربية الشريفة مركزاً عالمياً للتعايش والسلام والتحاور بين الديانات والثقافات والحضارات المختلفة.

كما استعرضت الجريدة الإصلاحات البارزة التي شهدته المملكة المغربية منذ تولي حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى محمد السادس حفظه الله ورعاه مقاليد الحكم في عام 1999 خلفا لوالده الراحل الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه . وفي أول خطاب له، في العام 1999، تحدث الملك المفدى حفظه الله، والذي أطلق عليه اسم “ملك الفقراء”، عن “المعضلات الرئيسية في المغرب” مشيرا إلى البطالة والفقر والفوارق الاجتماعية، فجسد بجدارة تطلعات وآمال فئات واسعة من المغاربة.

 ونوهت في هذا السياق بالمشروع الإصلاحي الذي دشنه جلالة الملك المفدى لدى توليه مقاليد الحكم وما تضمنه من إجراءات إصلاحية شملت الإفراج عن كل المعتقلين السياسيين، والذي سمح بعودة العديد من المواطنين المغاربة في الخارج، و أطلق “هيئة الإنصاف والمصالحة” للتعويض على المعتقلين السياسيين والمناطق التي تعرضت للتهميش.

وكانت القرارات الأولى التي اتخذها الملك محمد السادس “مدهشة” بالنسبة للمغاربة، إذ أذن الملك الشاب بعودة المعارض المغربي الشهير أبراهام السرفاتي من المنفى إلى البلاد.

كما أقال وزير الداخلية القوي الذي كان يثير الخشية في عهد والده، إدريس البصري، رمز “سنوات الرصاص” (1960-1990) التي شهدت عمليات قمع واعتقالات سرية وتعذيب للمعارضين والانقلابيين.

و في 2004 تبنى المغرب قانونا جديدا للأسرة، بعد صراع محتدم بين الإسلاميين ودعاة التحديث، يعزز دور المرأة داخل الأسرة مع منحها حقوقا جديدة وتقييد تعدد الزوجات وتسهيل الطلاق. لكن القانون لم يستجب لكافة مطالب الحركة الحقوقية.

في يوليو/تموز 2011 تم تبني دستور جديد يوسع صلاحيات رئيس الحكومة والبرلمان، مع الحفاظ على سلطات واسعة للملك في تحديد الاختيارات الكبرى.

مشاريع عملاقة

في 2007 افتتح ميناء طنجة المتوسط (شمال)، الأكبر في أفريقيا من حيث حجم الحاويات. وجرت توسعته بافتتاح محطة ثانية، ما جعله الأكبر في حوض البحر المتوسط. ويرتبط هذا الميناء الواقع على مرمى حجر من مضيق جبل طارق، بـ186 ميناء في 77 بلدا.

وأطلق الملك محمد السادس عددا من المشاريع الكبرى لتأهيل البنى التحتية. وافتتح في 2016 محطة “نور” لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية في ورزازات، الواقعة في جنوب البلاد، وتعد من الأكبر في العالم.

ودشن نهاية 2018 خطا للقطار الفائق السرعة “تي جي في” يربط طنجة بالعاصمة الاقتصادية للمملكة الدار البيضاء.

عودة المغرب إلى منظمة الاتحاد الأفريقي في 2017 بعد 30 سنة من الغياب بسبب قضية الصحراء الغربية، مدشنا بذلك توجها جديدا نحو القارة السمراء.

كما أشادت الجريدة بدور حضرة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى في دعم الاستقرار ومكافحة الإرهاب في المملكة وشمال أفريقيا والمنطقة العربية أجمع، لافتة الى أنه كان أول زعيم يزور تونس عقب ثورة البوعزيزي ليؤكد أن تونس آمنة . 

صاحب الجلالة الملك محمد السادس، سبط النبي صلى الله عليه وسلم يتلف حوله المغاربة في داخل وخارج المملكة ويخصونه بالكثير من الكلمات الجميلة والعبارات الرائعة، التي يأتون على ذكرها ونشرها في العديد من المناسبات الوطنية التي تمر بها المملكة، ويُجددون عبرها البيعة للملك المفدى محمد السادس بالوفاء والطاعة والبقاء خلفه للوصول بالمملكة إلى المراتب العُليا دولياً وعالمياً، فالملك محمد السادس هو من نسل الأشراف العلويين مؤسسي المملكة وأصحاب الفضل الكبير عليها.

 

اضف رد