أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب: تسجيل انخفاض بسيط بمعدل الإصابات اليومية بفيروس (كورونا)

سجلت المملكة  المغربية الشريفة يوم السبت، انخفاضاً بسيطاً في معدل الإصابات اليومية بفيروس (كورونا) المستجد، (كوفيد-19).

يأتي ذلك بعدما أعلنت السلطات الصحية في البلاد، تسجيل 3996 إصابة، و73 وفاة جديدة بالفيروس، خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وكانت الصحة المغربية، سجلت يوم الجمعة، 4434، و78 وفاة.

وقالت الوزارة في بيان لها ،إن إجمالي الإصابات بفيروس كورونا في المملكة المغربية ارتفع إلى 372620 حالة مؤكدة، بعد تسجيل الاصابات الجديدة البالغ عددها 3996 .

وأضافت الوزارة أنه تم تسجيل 73 حالة وفاة جديدة، ليصل عدد الوفيات الكلي إلى 6136 حالة وفاة.

وتابعت أنه تم تسجيل 4827 حالة تعافٍ جديدة، لترتفع الحالات الإجمالية للتعافي إلى 323814 حالة، (86,9% من إجمالي الإصابات المسجلة).

ووفقا للوزارة ،جاءت أعلى الإصابات بين الجهات في جهة الدارالبيضاءالتي سجلت 1348 إصابة، تلتها جهة الرباط سلا القنيطرة 853 إصابة ثم سوس ماسة 553 إصابة،طنجة-تطوان-الحسيمة 361 إصابة

مراكسش أسفي288 إصابة،  وكلميم-واد نون (129)، وجهة الشرق (101)، والعيون-الساقية الحمراء  100 إصابة, 

أما بالنسبة للجهات التي سجلت اخفاض كبير هي كالأتي: 90 إصابة جديدة بجهة درعة-تافيلالت، و78 إصابة بجهة بني ملال-خنيفرة، و71 إصابة  بجهة فاس-مكناس، و24 إصابة بجهة الداخلة وادي الذهب. جديدة بجهة درعة-تافيلالت، و78 إصابة بجهة بني ملال-خنيفرة، و71 إصابة بجهة فاس-مكناس، و24 إصابة بجهة الداخلة وادي الذهب.

وجاء ترتيب الوفيات حسب الجهات على النحو التالي:  22  وفاة بجهة الدار البيضاء-سطات، و12 وفاة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة، و8 وفيات بجهة الشرق، و7 وفيات بجهة سوس-ماسة، و6 وفيات بجهة فاس-مكناس، و4 وفيات بجهات طنجة-تطوان-الحسيمة، و بني ملال-خنيفرة، وكلميم-واد نون، و3 وفيات بجهة مراكش آسفي، و2 وفاة بجهة درعة-تافيلالت، وفاة واحد  بجهة العيون-الساقية الحمراء.

ووصل معدل الإصابة التراكمي بالمغرب يناهز 1026 إصابة لكل 100 ألف نسمة، في حين بلغ هذا المؤشر 11 لكل 100 ألف نسمة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وقد تم استثناء 17 ألفا و614 حالة من كونها مصابة بالمرض، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى 3ملايين و665 ألفا و981حالة.

ووصل مجموع الحالات النشطة التي تتلقى العلاج حاليا 42 ألفا و 670 حالة، في حين يصل مجموع الحالات الخطيرة أو الحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة، إلى 955 حالة، 97 منها سجلت خلال 24 ساعة الماضية، في الوقت الذي بلغ فيه عدد الحالات تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي إلى 75 حالة، والحالات تحت التنفس غير الاختراقي 519 حالة.

وقرّرت أمس الخميس الحكومة تميديد حالة الطوارئ الصحية لمدة شهر إضافي حتى 10 يناير المقبل، وهو التمديد الثامن منذ فرض هذا الإجراء الاستثنائي في 20 مارس الماضي، بهدف التصدي لانتشار فيروس كورونا المستجد، بينما تأمل وزارة الصحة إطلاق حملة تلقيح بحلول نهاية العام.

وأوضح البلاغ أن هذا التمديد “تمليه الحالة الوبائية المقلقة، ليس بالمملكة فحسب، بل بمختلف دول العالم”.

ويسمح القرار الحكومي، بالإبقاء على الإجراءات الاستثنائية التي تتخذها السلطات لتطويق رقعة الفيروس.

كما يأمل المغرب إطلاق حملة للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد بحلول نهاية العام، تطمح لاستهداف أكثر من 20 مليون شخص في ظرف ثلاثة أشهر، بحسب ما أفاد وزير الصحة خالد آيت الطالب في حوار مع وكالة فرانس برس.

ولم يحدد بعد تاريخ بدء الحملة الذي يبقى “رهنا بالمصادقة على اعتماد اللقاحات ورزنامة استلامها” من المنتجين، وفق الوزير.

وتعول المملكة خصوصا على لقاح مجموعة سينوفارم الصينية بموجب اتفاق معها في أغسطس/اب يضمن تزويدها بدفعة من عشرة ملايين جرعة، إضافة إلى اتصالات للتزود بلقاح تطوره مجموعة أسترازينيكا البريطانية.

من جهتها أعلنت وزارة الخارجية المغربية في بيان الأربعاء اتفاقا بين صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي وشركة كالينيكا المغربية للصناعات الصيدلية، يقضي باستلام 8 ملايين جرعة من لقاح مضاد للفيروس خلال الفصل الأول من العام المقبل.

وتخصص أولى اللقاحات للعاملين في قطاع الصحة والسلطات العامة وقوات الأمن، إضافة إلى فئات مثل العاملين في وسائل المواصلات العامة، على أن تشمل بعد ذلك الفئات الأكثر هشاشة الذين تفوق أعمارهم 65 عاما أو يعانون مشاكل صحية.

كما تطمح الحملة إلى توفير ظروف استئناف كامل للأنشطة الاقتصادية التي شهدت ركودا غير مسبوق منذ 24 عاما بمعدل 6.3 بالمئة بسبب آثار الجائحة والموسم الزراعي الجاف، بحسب تقديرات رسمية.

 

اضف رد