أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب: تمديد تعليق الرحلات الجوية المباشرة للمسافرين من وإلى المملكة

قررت السلطات المغربية، الخميس، الإبقاء على تعليق رحلاتها الجوية الدولية ذهاباً وإياباً حتى إشعار أخر،و الذي دخل حيز التنفيذ في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي إغلاق المجال الجوي للمملكة لمدة أسبوعين، بسبب الانتشار السريع للمتحور الجديد لوباء كورونا “أوميكرون”، خصوصا بـ “أوروبا وإفريقيا”.

وبدورها قالت شركة الخطوط الملكية المغريية، في تغريدة لها على “تويتر”، إن القرار جاء بناءً على المعطيات التي قدمتها المديرية العامة للطيران المدني بالمغرب.

كما أعلنت الشركة إمكانية إصدار قسيمة سفر باسم المسافر غير قابلة للتحويل، صالحة لمدة 12 شهرا من تاريخ الإصدار، حيث يتعين على المسافر التوجه إلى نقطة البيع الخاصة به لطلب قسيمة السفر، وذلك خلال فترة صلاحية تذكرته.

وأوضحت الشركة أنها قررت السماح بتغيير مجاني للتذكرة، وذلك لتاريخ سفر جديد في غضون 15 يوما من تاريخ استئناف الرحلات الجوية، من أو إلى نفس الوجهة أو مطار آخر من نفس المنطقة الجغرافية في شبكة الخطوط الملكية المغربية.

ويندرج قرار السلطات المغربية “في إطار الإجراءات المتخذة الرامية للحفاظ على المكاسب التي راكمتها المملكة في مجال تدبير وباء كورونا وحماية صحة المواطنين”، وفق ما أودرته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وفي السياق كشف وزير الصحة والحماية الاجتماعية أن “الحكومة تتدارس الحلول الممكنة لإعادة المغاربة العالقين في الخارج حسب الدول التي يتواجدون فيها، حيث يتواجد بعضهم في مناطق يتفشى فيها الوباء؛ وهو ما يحتم دراسة وضعيتهم “حتى لا نقع في انتكاسة جديدة”.

وكانت السلطات المغربية قد قررت في 28 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي إغلاق المجال الجوي للمملكة لمدة أسبوعين، وذلك بسبب الانتشار السريع للمتحور الجديد من فيروس كورونا “أوميكرون”، خاصة في أوروبا وأفريقيا.

وأعلنت اللجنة الوزارية لتنسيق ومراقبة آلية السفر الدولي، في بيان لها، تعليق جميع الرحلات المباشرة للمسافرين في اتجاه المملكة لمدة أسبوعين، مشيرة إلى أن القرار يأتي في سياق “الحفاظ على التدابير المتخذة للحفاظ على المكاسب التي راكمها المغرب في مجال تدبير جائحة كوفيد-19، من أجل حماية صحة المواطنين”.

من جهة أخرى، كشف وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب، أن الحكومة تدرس حاليا موضوع المغاربة العالقين في شتى بلدان العالم عقب إغلاق المغرب لحدوده، مضيفا: “نناقش الإمكانيات، لنجد حلا للعالقين، لضمان عودتهم وفق بروتوكول صحي”.

وقال الوزير، خلال المؤتمر الصحافي الذي أعقب انعقاد المجلس الحكومي الخميس، إن “الحكومة اتخذت قرارات أعجبت البعض ولم تعجب آخرين، لكنها هي سبب المكتسبات الحالية”، مشيرا إلى أن “كل بلد يقوم بالإجراءات بحسب المنظومة الصحية وقدرتها، وبحسب موارده البشرية، والأهمية في النتيجة، ولدينا اليوم نتيجة في بلادنا، وعلينا أن نحافظ على المكتسبات”.

وبلغ عدد الإصابات بوباء كورونا في المغرب، اليوم الخميس، 951 ألفا و92، منها 14 ألفا و794 وفاة، و934 ألفا و9 حالات شفاء، فيما بلغ عدد المطعمين 24 مليون و456 ألف و314.

 

 

 

 

نائب عمدة مراكش السابق يدخل في نوبة بكاء هستيري أثناء جلسة محاكمته

اضف رد