panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب عدد الإصابات الجديدة يفوق عدد التعافي بكورونا في 24 ساعة

سجل المغرب، الجمعة، 73 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك إجمالي عدد الإصابات في البلاد إلى 8610.

وقال معاد لمرابط منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، إن المغرب سجل حالة وفاة خلال الأربع وعشرين ساعة المنقضية، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 212 حالة منذ بداية الوباء بالمملكة، فيما ظلت نسبة الإماتة مستقرة في 5ر2 في المائة.

وأضاف أن عدد حالات التعافي من الإصابة بالفيروس خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية بلغ 35 حالة، ليصل إجمالي الحالات المتعافية منذ بداية الوباء إلى 7635 حالة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، معاد لمرابط ، في تصريح اليومي، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة بالمملكة إلى 8610 حالات منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ليصبح المعدل التراكمي للإصابة على الصعيد الوطني هو 23.7 لكل مائة الف نسمة.

وتابع السيد لمرابط أن حالات الإصابة الجديدة سجلت بكل من جهة مراكش-آسفي (32 حالة بمدينة مراكش. ويتعلق الأمر بمخالطين لبؤرتين عائليتين وكذلك ببؤر عائلية صغيرة مرتبطة بالبؤرتين السابقتين)، وجهة طتجة-تطوان-الحسيمة (26 حالة بكل من العرائش وطنجة والفحص أنجرة، لبؤرة صناعية ما زالت نشيطة وكذلك لمخاطين لحالات مختلفة وكذلك لحالات جديدة)، وجهة فاس-مكناس (تسع حالات بمدينة فاس لمخاطين لحالات مختلفة)، وجهة الدار البيضاء-سطات (خمس حالات بمدينة الدار البيضاء لمخالطين لحالات مختلفة)، وجهة الرباط-سلا-القنيطرة (حالة واحدة بمدينة القنيطرة لمخالط).

وأشار إلى أن 63 من بين الحالات هذه الحالات ال73 تم اكتشافها في إطار منظومة تتبع المخالطين، أي بنسبة 86 في المائة من الحالات الجديدة. وهذه المنظومة، وفق السيد لمرابط ، شكملت لحد الآن 49 ألف 636 مخالطا، فيما لا يزال 5990 مخالطا تحت التبيع الصحي، مضيفا أنه تم استثناء 16 ألف و478 حالة من الإصابة، ليرتفع عد الحالات المستبعدة منذ بدء تفشي الوباء بالمملكة إلى 380 ألف و532 حالة.

وبلغ مجموع حالات الشفاء التام 7618 حالة، أي بنسبة تعاف بلغت 88،5 في المائة، حسب المتحدث الذي سجل حدوث حالة وفاة جديدة خلال الساعات الـ24 الأخيرة بمدينة طنجة بسبب الفيروس.

وأبرز، في هذا السياق، أن هناك ست جهات سجلت معدلات أقل من المعدل الوطني. ويتعلق الأمر بجهات كلميم وادنون ب2،2 في المائة والدار الببيضاء-سطات (8، 1 قي المائة)، والرباط-سلا-القنيطرة (5، 1 في المائة)، ودرعة-تافيلالت (9، 0 في المائة)، في حين لم تسجل أية حالة وفاة بجهتي العيون-الساقية الحمراء، والداخلة-واد الذهب.

وأبرز أن ثمان جهات سجلت معدلا أكبر من المعدل الوطني، وأن جميع جهات الممكلة لها معدل تعاف أكثر من 80 في المائة، مفيدا بأن هذه الجهات تشمل كلا من الداخلة-وادي الذهب (جميع الحالات تعافت)، ودرعة-تافيلالت (1، 99 في المائة)، وكلميم-واد نون، وفاس-مكناس، والشرق، وسوس-ماسة، والدار البيضاء-سطات، والرباط-سلا-القنيطرة،

أما الحالات النشطة، يقول المتحدث، فأصبحت تبلغ في المغرب 780 حالة أي بمعدل 2.1 لكل مائة ألف نسمة. وسجل أن هذه الحالات تتوزع على جهات الدار البيضاء-سطات (246 حالة)، ومراكش-آسفي (198 حالة)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (156 حالة)، والرباط-سلا-القنيطرة (85 حالة)، فيما هناك حالة واحدة نشطة بكل من جهة سوس-ماسة، وجهة العيون الساقية الحمراء، وحالتان بجهة كلميم-واد نون.

وخلص منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة إلى أن مجموع الحالات الخطرة أو الحرجة يصل، إلى حدود الساعة، إلى عشر حالات (سبع بمدينة الدار البيضاء وثلاث حالات بمدينة طنجة)، مشيرا إلى أن 4 من هذه الحالات توجد تحت التنفس االاصطناعي (حالتان بطنجة وحالتان بالدار البيضاء).

 

 

ارتفاع عدد الإصابات مجددا في المغرب وحالة وفاة واحدة مع تخفيف قيود حالة الطوارئ

 

 

اضف رد