أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الملك المفدى يستجيب لطلب الرئيس المالي بفتح مستشفى عسكرياً ميدانياً لمواجهة كورونا

المبادرة الملكة العظيمة للتضامن، لا يسع الماليين إلا أن يرحبوا بها، خصوصا وأن الشعبين يتقاسمان روابط قوية من الأخوة والثقة المتبادلة.

الرباط – إستجاب المٓلك المفدى محمد السادس حفظه الله ورعاه  لطلب من الرئيس المالي إبراهيم أبوبكر كايتا، بإعادة فتح المستشفى العسكري المغربية بالعاصمة باماكو.

ونلقت قناة التلفزيون المغربية ‘ميدي1’  اليوم الأحد، “أن الرئيس المالي إلتمس من المٓلك محمد السادس فتح المستشفى العسكري المغربي بالعاصمة باماكو لاستقبال المصابين بفيروس كورونا بهدا البلد الشقيق وهو ما وافق عليه العاهل المغربي في بادرة تضامنية فريدة في وقت تعيش فيه دول العالم على وقع أزمة صحية غير مسبوقة”.

وكان المغرب قد أقام مستشفى عسكري بالعاصمة المالية عام 2013 حيث استفاد من خدمات عشرات الألاف من الماليين، حيث زار خلالها المٓلك محمد السادس المستشفى في خضم زيارة رسمية الى مالي.

وتتضمن المساعدة المغربية مستشفى عسكريا ميدانيا مفتوحا في وجه جميع السكان ومزودا بعدة وحدات متخصصة، وكذلك كمية كبيرة من الأدوية موجهة إلى جميع سكان مالي بمن فيهم سكان الشمال.

وتندرج هذه المبادرة الملكية في إطار التضامن الفعال للمملكة إزاء البلدان الإفريقية، وخاصة مع مالي التي تربطها بالمغرب علاقات عريقة.

وبعد أن أبرز أن المغرب كان في طليعة الدول التي ساعدت مالي والماليين خلال الأزمة التي شهدتها البلاد، أشار إلى أن المستشفى الميداني الجديد سيساهم في التخفيف من معاناة سكان مالي.

ويسعى المغرب لتعزيز دوره الجيوسياسي داخل الفضاء الإفريقي، وخاصة في دول الساحل والصحراء.

اضف رد