أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب يسجل انخفاضاً ملحوظاً في إصابات كورونا “121 إصابات جديدة” في الـ 24 ساعة

سجلّ المغرب، مساء اليوم السبت ، انخفاضا ملحوظا في عدد الإصابات بفيروس كورونا، وأعلن عن إجراءات إضافية، وذلك في محاولة للسيطرة على هذا الوباء والحدّ من انتشاره.

وقالت وزارة الصحة، في بيان، إنه تم تسجيل 121 إصابات جديدة، إلى حدود السادسة مساء السبت، ليبلغ العدد الإجمالي للإصابات المؤكدة 2685 والوفيات 137، من بين 11004 تحليلا مخبريا.

وأوضح مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة محمد اليوبي، في ندوة صحفية، أنه تم تسجيل تماثل 33 حالة جديدة للشفاء ليرتفع عدد المتعافين من المرض حتى الآن إلى 314 شخصا، فيما تم تسجيل  حالتي وفاة جديدتين ليصل العدد الإجمالي للوفيات إلى  حالة إلى 137 حدود الساعة.

وكشفت وزارة الصحة، أمس الجمعة مساء، عن تسجيل 281 إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالى للمصابين بالفيروس في المغرب إلى 2564 حالة.

وفي الأثناء، أعلنت الحكومة عن قرارات إضافية، بعد اجتماع أشرف عليه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ،عن طريق تقنية للتواصل عن بعد وصادق على على مرسوم يقضي بتمديد حالة الطوارئ الصحية في سائر أرجاء التراب الوطني لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وذلك لمدة أربعة أسابيع أخرى من 20 أبريل الجاري إلى يوم 20 ماي 2020، لتنظيم عملية الحجر الصحي، وحصر انتشار الوباء.

وفي هذا السياق، أقرّت السلطات، منع التنقلات بين المندن وعزل المناطق الموبوءة،وعلقت كافة الرحلات الدولية وأوقفت الدراسة وأغلقت المساجد والمقاهي والمطاعم والمرافق الترفيهية كافة

وقامت الحكومة بإجراءات اقتصادية واجتماعية مصاحبة، كصرف تعويضات مادية للفئات المعرضة للخطر، وتعويض من فقدوا وظائفهم خلال فترة الحجر الصحي.

كما أنفق 2 مليار درهم (نحو 200 مليون دولار) لتوفير 1000 سرير إضافي للإنعاش، و550 جهاز تنفس صناعي و100 ألف جهاز لأخذ عينات دم وأجهزة تحليل خاصة بفيروس كوفيد-19.

وفرضت الحكومة كذلك إجراءات أكثر صرامة لمكافحة الفيروس، من بينها إقرار عقوبات مالية للمواطنين والحبس من شهر إلى ثلاثة اشهر الذين لا يلتزمون بالحجر الصحي، وتنظيم عملية إسناد تراخيص التجوّل.

اضف رد