panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

المغرب يعلن استعداده تصدير كمامات طبية إلى أوروبا..إنتاج 5 ملايين وحدة يوميًا

قال مصدر بوزارة الصناعة والتجارة إن الكمامات التي سيتم تصديرها هي تلك المصنوعة من القماش القابل للغسل والقابل لإعادة الاستخدام.

ويصنع المغرب مليون قناع يوميًا، مع القدرة على مضاعفة هذا العدد.

وفقًا لنفس المصادر، هناك ما مجموعه 54 شركة معتمدة، من بينها العديد من التعاونيات، تشارك في عملية تصنيع الأقنعة القابلة لإعادة الاستخدام.

إلى جانب هذه الكمامات، قام المغرب بتغطية السوق الوطنية، بحسب ما توضح المصادر، مصنوعة من الأقمشة غير المنسوجة، التي يمكن التخلص منها بعد استخدام واحد، والتي تدعمها الدولة (بحيث يدفع المستخدم 0.8 درهم فقط أو 0.081 دولار) ولم يتم التخطيط لتصديرها في الوقت الحالي.

وبإنتاج يومي يبلغ 7 ملايين كمامة في 36 مصنعًا، تمتلك البلاد حاليًا إنتاجًا تراكميًا يبلغ 147 مليون كمامة يمكن التخلص منها.

وأكدت المصادر: “الآن وقد زاد الإنتاج واستقر المعروض في السوق الوطنية وأصبح تحت السيطرة بالفعل، سمحنا بالتصدير”.

أشارت وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي المغربية إلى أن المغرب ينتج 82 مليون كمامة من حوالي 17 معملا، في حين تم رفض الترخيص لمعملين بسبب عدم احترام المعايير المعتدة.

وكشفت المملكة المغربية أن الكمامات موجودة اليوم في جميع الصيدليات بالمغرب، وفقا لما وقفت عليه لجنة خاصة أوفدها الوزير مولاي حفيظ العلمي، الذي يتوقع أن يبدأ المغرب تصدير هذه المنتجات قريبا.

بالموازاة مع ذلك، بدأ المغرب خلال الأسبوع الجاري تصنيع كمامات من الثوب، مغربية مائة بالمائة، تظل صالحة لأسبوع وقابلة للغسيل، ويجري تصنيع ما مجموعه 300 ألف وحدة منها يوميا، في أفق إنتاج مليون وحدة خلال الأسبوع المقبل.

وعرض المغرب كمامات بسعر 0.80 درهم للواحدة، حيث يعتبر ذلك السعر مدعوماً ما دام سعرها الحقيقي يصل إلي درهمين. غير أن أنواعاً أخرى من الكمامات يتراوح سعرها في السوق بين درهمين ودولار ونصف الدولار، حسب نوعية القماش المستعمل في تصنيعها.

وللرفع من إنتاج الكمامات في أفق تصديرها، توصلت مصانع المملكة المغربية، الخميس الماضي ، بآليات صينية جديدة لهذا الغرض. ومن المرتقب أن يصل عدد الكمامات المصنوعة يوميا بمصانع المغرب ثمانية ملايين وحدة.

وفي هذا الصدد، كشف وزير الصحة خالد آيت الطالب أن الحكومة قررت فتح المجال لجميع الشركات المستعدة لإنتاج الكمامات، ودعا إلى ضرورة اعتماد المعايير الموصى بها، لأن عددا من الشركات التي رفضت طلباتها لم تعتمد هذه المعايير، موردا أن تعليمات الملك في هذا الشأن تؤكد إعطاء الأولوية لصحة المغاربة.

وسجل المغرب، حتى مساء الأحد، 4903 إصابة بفيروس كورونا المستجد، توفي منهم 174، بينما تعافى 1438.

 

 

الصحة تسجل ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 4903 والوفيات إلى 174

 

 

اضف رد