أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc
مصدرون أتراك يشكون من تأخر التخليص الجمركي

المغرب يفرض على الملابس والواردات التركية رسوما بنسبة 90% و مصدرون أتراك يشكون من تأخر التخليص الجمركي!

قال مصدر بوزارة التجارة إن التعديل يسمح للمغرب برفع الرسوم بنسبة تصل إلى 90 في المائة على 1200 منتج منها المنسوجات والملابس لمدة خمس سنوات.

قررت الحكومة المغربية رفع الرسوم الجمركية على واردات الملابس والمنسوجات الواردة من تركيا، ما يؤشر على سعي السلطات العمومية لخفض الاستيراد في سياق سعيها لتقليص عجز الميزان التجاري.

كان اجتماع بالديوان الملكي الأربعاء، أكد إنه تم تعديل الاتفاق التجاري مع تركيا يهدف إلى تقويم الاختلالات التي لحقت بالميزان التجاري بين البلدين في السنوات الأخيرة وحماية الصناعات الناشئة بالمغرب.

ووافق صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله خلال ترؤسه جلسة حكومية بالقصر الملكي العامر بالعاصمة الرباط، على مراجعة اتفاقية التبادل التجاري مع تركيا لوقف الإغراق التركي لأسواق المغرب.

وأشار الديوان الملكي إلى الملك محمد السادس صادق على عدد من مشاريع النصوص القانونية ومجموعة من الاتفاقيات الدولية.كما فرضت الرباط قيودًا صارمة على سلاسل المتاجر التركية في المغرب، وحذرت من إغلاقها حال عدم الالتزام بتلك بالقرارات التي تتخذها لتشجيع الصناعة المغربية.

وبمقتضى الإجراءات الجديدة ترتفع الرسوم الجمركية على المنسوجات التي تحمل أختاما تركية بنسبة 90 في المئة.

ونص الاتفاق أيضا على ألا يطبق الجانب المغربي أي رسوم أخرى ذات أثر مماثل للرسوم الجمركية على الواردات ذات المنشأ التركي، باستثناء ما تتيحه المادتان 18 و19 من اتفاقية التبادل الحر بينهما.

وتناول قرار السلطات المغربية رفع أسعار الرسوم الجمركية على كل المنتجات المصنوعة في تركيا، وقال إن منتجات النسيج تعد أبرز المنتجات التركية التي تواجه قيودًا جديدة في المغرب؛ إذ تشجع الرباط مواطنيها على شراء المنتجات المحلية. وفقا لصحيفة سبق.

واشترطت وزارة التجارة أيضًا على سلسلة متاجر «بيم» التركية المنتشرة في المغرب، التي تعتمد على بيع المنتجات التركية هناك، بأن يكون نصف المعروض في جميع متاجر «بيم» من إنتاج مغربي، وحذرت من أنه في حالة عدم الالتزام سيتم غلق 500 متجرًا تمتلكها العلامة التجارية التركية في المغرب.

المغرب يشدد القيود على المنتجات التركية لمدة 5 سنوات - فيوتشر نيوز

وكان حفيظ العلمي وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي  أعلن بداية العام الجاري عن خسارة مالية مغربية وصلت إلى ملياري دولار أميركي سنويا، في علاقات الرباط التجارية مع تركيا، معترفا بأن العجز في الميزان التجاري مع تركيا دفع الرباط إلى البحث عن طريق لإعادة النظر في العلاقات التجارية المغربية التركية.

وأقر المسؤول الحكومي بأن وزارته تحارب الشركات التي تريد إغراق الأسواق المغربية، معترفا بوجود مشكلة في قطاع النسيج المغربي، بسبب تركيا. ووجه وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي اتهاما إلى تركيا بإغراق السوق المغربي بالألبسة ما تسبب في إلغاء فرص عمل للمغاربة.

وينص الاتفاق المبرم مع تركيا على ضرورة انعقاد اللجنة المشتركة المغربية التركية 3 أشهر قبل تاريخ انتهاء فترة الخمس سنوات الأولى، لتقييم ما إذا كانت هناك حاجة للتمديد بـ5 سنوات إضافية، حيث يمكن للجنة المشتركة، بتوافق مشترك تمديد فترة الخمس سنوات الأولى لمدة 5 سنوات إضافية.

المغرب يلغي الإعفاء الضريبي عن الملابس التركية..خبير اقتصادي يوضح الأسباب -  موروكو ميديا نيوز

ويلاحظ العديد من الشباب المغاربة اصحاب متاجر للألبسة بالدار البيضاء والرباط، أن رفع حقوق الجمرك يفترض، نظريا، أن يفضي إلى زيادة أسعار الملابس المستوردة من تركيا، غير أنه يعتقد أن المصدرين والماركات التركية المستقرة بالمملكة، يمكنها أن تعمد إلى تقليص هوامش أرباحها بهدف الحفاظ على الأسعار في مستويات تراعي القدرة الشرائية للأسر المغربية التي تراجعت بسبب كورونا.

وتم تعديل المادة 17 من اتفاقية التبادل الحر بين البلدين، بما يمكن الطرفين من اتخاذ إجراءات التقويم المؤقتة لمدة محدودة، على شكل زيادة في الرسوم الجمركية، على أن تهم هذه الإجراءات فقط الصناعات الناشئة أو الرسوم الجمركية المطبقة من الطرفين بموجب تلك الإجراءات على منتجات أحد الطرفين 30 في المئة من قيمتها.

وفي هذا الصدد أكدت وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، الأحد، انخفاض واردات الملابس الجاهزة من تركيا وبعض الدول الأوروبية والاسيوية، حيث بلغت الكميات المستوردة، إلى ما يقارب 6655 طنا بقيمة مالية إجمالية بلغت 1.24 مليار درهم، (154 مليون دولار)، مقابل 10 آلاف طن في الشهور الثمانية الأولى من سنة 2019، بقيمة مالية إجمالية تجاوزت 1.63 مليار درهم، 176 مليون دولار.

وتأثرت الواردات المغربية من الملابس الجاهزة التركية، التي ألحقت أضرارا كبيرة بالصناعة المحلية من الملابس الجاهزة، بشكل كبير نتيجة التوقف شبه الكلي لحركة المبادلات التجارية بسبب تفشي وباء «كوفيد 19.

ولهذا فقد نص الاتفاق الذي صادقت عليه الحكومة المغربية، على ألا تتجاوز القيمة الإجمالية لواردات المنتجات الخاضعة لهذه الإجراءات 15 بالمائة من مجموع واردات المنتجات الصناعة من الطرف الآخر.

ويرتبط المغرب باتفاقيات للتبادل الحر مع 56 دولة، وقد أكد استاذ العلوم الاقتصادية، محمد ياوحي لـ»العرب» على تعرض الاقتصاد الوطني لخسائر كبيرة بفعل اتفاقيات التبادل الحر مع مجموعة من الدول أو التجمعات الاقتصادية منها تركيا، وهذا بسبب ضعف تنافسية الاقتصاد الوطني والشركات المغربية التي ترعرعت في الآيزو الحمائية عن طريق الرسوم الجمركية ورخص الاستيراد ومجموعة من الإجراءات الحمائية.

وأثار السجال، الذي عرفه المغرب في الأشهر الأخيرة، انتباه محافظ البنك المركزي المغربي، الذي ذهب في التقرير السنوي الذي رفعه إلى العاهل محمد السادس إلى أن السجال حول اتفاقيات التبادل الحر والتدابير الحمائية من شأنه أن يمس بصورة وجاذبية البلد.

وتواجه الصادرات التركية معوقات في الفترة الأخيرة بعدد من الدول العربية، حيث دعا رئيس مجلس الغرف التجارية السعودية عجلان العجلان في وقت سابق من الشهر الجاري، لمقاطعة المنتجات التركية، وسط تقارير من التجار عن أن الخلافات بين أنقرة والرياض تعطل تدفق البضائع بين القوتين الإقليميتين.

وصدرت تركيا العام الماضي منسوجات بنحو 18 مليار دولار، وهو ما يمثل 10 في المائة من إجمالي صادراتها، وفقا لمجموعة صناعية. وبلغ إجمالي الصادرات إلى الجزائر 1.9 مليار دولار.

 

 

اضف رد