أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الملاكم ربيعي يضمن للمغرب أول ميدالية في اولمبياد ريو دي جانيرو

ضمن الملاكم المغربي محمد ربيعي (23 عاما) اول ميدالية للمغرب في اولمبياد ريو دي جانيرو.

بطل العالم في الملاكمة تمكن من بلوغ الدور نصف النهائي في وزن اقل من 69 كلج عقب تغلبه على خصمه الإيرلندي ستيفن جيرارد دونيلي بالنقاط 2ـ1.

وتعقد الرياضة المغربية امال كبيرة على النجم المغربي لاهداء العرب الميدالية الذهبية الثانية في اولمبياد ريو دي جانيرو، بعد الاولى التي حصل عليها الرامي الكويتي فهيد الديحاني.

و أعرب قبل يوم أمس الملاكم ربيعي، عن ارتياحه عقب انتصاره في أمس الخميس بدورة أمام الكيني أوكويري وايتون، مُقرا بصعوبة المواجهة التي استهل بها مشوار البحث عن تتويج أولمبي في ريو دي جانيرو.

وكان قد تأهلت الملاكم المغربي محمد ربيعي بطل العالم في وزن 69 كيلو غراما إلى الدور ربع النهائي في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في ريو دي جانيرو، بفوزه على الكيني رايتون ندوكو أوكويري 3-صفر في الدور الثاني.

إلا أن ربيعي أمام فرصة كسب ورقة التأهل لأنه يملك التجربة إضافة إلى أن الضغط سيكون على منافسهالأيرلندي ستيفن جيرارد دونلي الثامن عالميا، وفي حال فوزه سيضمن برونزية على الأقل. وهذا ما سيجعل الملاكم المغربي يدخل براحة أكبر من الناحية النفسية، خاصة أنه سبق وصرّح بأنه تنقل إلى البرازيل للعودة بإحدى الميداليات، من خلال تقديم كل ما لديه فوق الحلبة، لتشريف مشواره والألوان الوطنية.

من جهة أخرى، فإن المغرب ملكاً وشعباً يعوّلون كثيرا على ربيعي لانتزاع الذهب الأولمبي للمرة الأولى في تاريخ الملاكمة المغربية، في هذا المحفل الرياضي الضخم الذي يبقى حلم كل الرياضيين المشاركة فيه بالنظر إلى المتابعة الجماهيرية والإعلامية، ولهذا فإن الملاكم المغربي أمام فرصة خطف الأضواء وإعلاء الراية الوطنية في سماء ريو دي جانيرو، بعدما غاب الفن النبيل عن منصة التتويج لـ 17 سنة. منذ أولمبياد سيدني عندما نال الطاهر التمسماني برونزية وزن 57 كيلوغراما، علما بأن الملاكمين المغاربة حصدوا 3 برونزيات حتى الآن (أحرز الشقيقان عبد الحق ومحمد عشيق في 1988 و1992 في وزني 54 و57 كيلوغراما على التوالي).

اضف رد