panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

النجم الأميركي جوني ديب يستعد لتصوير عمل سينمائي ضخم في مدينتي مراكش وورزازات

تستقبل  مدينتا مراكش وورزازات المغربيتان النجم الأميركي جوني، لبدء تصوير فيلم سينمائي عالمي ضخم، رصدت له ميزانية مالية كبيرة. الفيلم بعنوان «في انتظار البرابرة» الذي اقتبسه المخرج العالمي الكولومبي الشهير سيرو غيرا، عن الرواية المعروفة بذات الاسم لكاتبها الجنوب أفريقي الحائز جائزة نوبل للأداب، جون ماكسويل كوتزي والتي ذاعت شهرتها وترجمت إلى عدد كبير من اللغات، وهي تصور الصراع بين الشعوب والقبائل المتعطشة للحرب وسفك الدماء.

تدور أحداث الفيلم في بقعة حدودية من إمبراطورية ما، في حقبة زمنية بعيدة عن التطور والحضارة، وتحاول تلك الامبراطورية التعدي على أماكن وجود قبائل بدائية، حتى أصبحت تلك القبائل تعيش على تخوم أراض وواحات كانت لها يوما.

ويروي “في انتظار البرابرة” قصة قاض يتعرض لمشاكل مع امبراطوريته بسبب تعاطفه مع “برابرة” يذوقون العذاب والتنكيل على يد مسؤول كبير آتٍ من مدينة كبرى يحقق في مخاطر وتهديدات مزعومة.

يبدأ بطل سلسلة “قراصنة الكاريبي” العمل رفقة النجمين روبير باتنسون ومارك رايلنس وغيرهم تحت إدارة المخرج الكولومبي سيرو كَيرا الذي سبق له تصوير فيلم “مملكة الجنة” بالمغرب كذلك.

ويستقبل المغرب تصوير العديد من الأعمال العالمية، نظرا لطبيعته الجغرافية وعمارته التقليدية وبنيته التحتية التي تجذب السينما العالمية إليه، إضافة إلى ما يقدمه لصناعة السينما من التكنولوجيا اللازمة ابتداء من تقنيات الإضاءة والصوت إلى الديكور مرورا بالمكياج.

ويقدم المغرب إعفاء للمواد والخدمات المستعملة من طرف الشركات الأجنبية التي تصور أفلامها في البلد من الضريبة على القيمة المضافة وعدم التأمين الاجتماعي على العاملين في قطاع السينما، حيث إن أغلبهم يعملون بشكل حر.

ويضع جوني ديب من خلال مشاركته في هذا الفيلم حدا لانقطاعه عن السينما عقب مشاكل شخصية طفت إلى السطح خلال السنتين الأخيرتين، خاصة بعد القضية التي أقامتها زوجته السابقة تتهمه فيها بالتعدي الجسدي واللفظي عليها. 

وكان فيديو تسرب الى الانترنت خلال فترة الطلاق يظهر الممثل صاحب الـ56 عاما وهو عكر المزاج ويخبط أدراج المطبخ بعنف بالغ ويشرب النبيذ، وما أن شاهد الكاميرا التي استخدمتها زوجته لتسجيل المقطع، ألقاها وحطمها على الفور.

ويعتبر الفيلم الجديد لمؤدي الشخصية الشهيرة جاك سبارو، بمثابة تعافٍ للممثل وإعلان لعودته القوية عقب تعثر مساره المهني بسبب مشاكل مالية ودعاوى قضائية متبادلة بينه وبين إدارة أعماله، خاصة وأنه شريك مع المنتج أندريا إييرفولينو لإنتاج “في انتظار البرابرة”.

وكان آخر فيلم شارك في بطولته جوني ديب الجزء الثاني من سلسلة الفانتازيا والمغامرة “الوحوش المذهلة: جرائم غريندوالد” الذي كتبته مؤلفة سلسلة هاري بوتر جي كي رولينغ، الذي سيخرج إلى شاشات السينما العالمية في 16 نوفمبر/تشرين الثاني.

ويتناول قصة جانبية فرعية لسلسلة هاري بوتر، تسلط الضوء على خفايا المجتمع السري للسحرة في مدينة نيويورك في قالب من الفانتازيا والتشويق والخيال.

ويقدم شخصيات ومخلوقات ساحرة وسحرية مذهلة، بعضها سيكون مألوفاً لعشاق سلسلة هاري بوتر، في طقس من القوانين والأنظمة الضابطة لهذا المجتمع السحري الخفي.

اضف رد