panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

اليمن : الصحة العالمية تتوقع إنفجار حالات كورونا والصحة. ترد عدم وجود أيّ حالة للفيروس حتى اللحظة‎

خاص – المغرب الآن – أكرم الحاج – صنعاء 

كشف  المتحدث باسم اللجنة العليا  المشتركة لمواجهة كورونا في حكومة صنعاء الدكتور  عبد الكريم الكحلاني، في تصريح  لـ المغرب الآن عدم وجود أيّ حالة لفيروس كورونا في اليمن حتى اللحظة، مشيراً إلى أن “منظمة الصحة العالمية نفت لوزارة الصحة اليمنية ما نشرته وسائل الإعلام عن احتمال انفجار كورونا في البلاد”.

الكحلاني أوضح أن وزارة الصحة نشرت 333 فريقاً لترصد الوباء في مختلف المحافظات اليمنية، واكثر من 18 مستشفى تم تجهيزهم  للحجر الصحي اذا ماقدر الله ظهور فيروس كورونا في البلاد . وكشف عن اتخاذ إجراءات لحجر القادمين عن طرق منافذ  التهريب.

وأضاف “لدينا تجهيزات في مطار صنعاء الدولي الذي بدورة تم منع رحلات العاملين والموظفين االتابعين للأمم المتحدة  باستثناء رحلات الشحن فقط وكذا تم تعليق الدراسة في الجامعات والمدارس الى أجل غير مسمى وإغلاق قاعات الاعراس والمناسبات والفعاليات الأخرى وغيرها من الاجرائات الاحترازية

وأضاف المتحدث باسم اللجنة العليا  المشتركة لمواجهة كورونا في حكومة صنعاء الدكتور  عبد الكريم الكحلاني أن وزارة الصحة في صنعاء  تلقت بلاغين عن حالتي اشتباه بمرض كورونا  احدهما لمواطن يمني من مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء قدم من السعودية قبل 13 يوما عبر منفذ الوديعة ثم محافظة مأرب والآخر لمهاجر اثيوبي قدم الى اليمن قبل 8 ايام عبر جيبوتي ولله الحمد فقد أكدت الفحوصات المختبرية التي اجريت في المركز الوطني لمختبرات الصحة العامة بصنعاء خلوهما من فيروس كورونا، وبهذا فتكون اليمن قد اجرت فحوصات لثمانية اشخاص وظهرت جميعها خالية من فيروس كورونا.  

هذا وكان  رئيس فريق منظمة الصحة العالمية للوقاية من الأخطار المعدية عبد النصير أبو بكر عبر  عن قلقه من نقص حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد المبلغ عنها في سوريا واليمن، مضيفًا قد نتوقع “انفجاراً في الحالات وحتى الآن، سوريا واليمن وليبيا هي الدول العربية الثلاث الوحيدة التي لم تبلغ عن حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وهي في خضم نزاع مستمر.

وقال أبو بكر في مقابلة هاتفية مع CNN  الأربعاء الماضي  “معظم هذه البلدان لديها حالات باستثناء سوريا واليمن، والتي نحن كمنظمة الصحة العالمية، نشعر بالقلق بعض الشيئ، لأن الدول التي قد لا تكون لديها حالات هي ذات صحة ضعيفة ونظام مراقبة ضعيف”

اضف رد