أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بالفيديو..صلاة الجنازة على “محمد علي كلاي” بحضور أردوغان وفق الشعائر الإسلامية

لويفيل- صلى اليوم الخميس عشرات آلاف الأشخاص على جثمان بطل الملاكمة العالمي السابق محمد علي كلاي، في مسقط رأسه بمدينة “لويفيل” بولاية كنتاكي الأمريكية.

وينتظر أن يوارى محمد علي الثرى غدا في مراسم ستشهد مشاركة شخصيات عالمية ورؤساء دول، وسط حضور جماهري كبير، وسيلقي الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون والرئيس التركي رجب طيب أردوغان والممثل الكوميدي بيلي كريستال كلمات في مراسم عامة لتأبين محمد علي غدا.

وجرى أداء صلاة الجنازة على جثمان “كلاي” في “قاعة الحرية”، التي استضافت مباراته الاحترافية الأولى، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومسؤولين آخرين.

كما شارك في صلاة الجنازة، كل من المغني البريطاني الشهير “يوسف إسلام”، و”لويس فرخان” قائد “حركة المسلمين السود” المعروفة باسم “أمة الإسلام”، والباحث والمحاضر الأمريكي “حمزة يوسف”، ومروّج رياضة الملاكمة الشهير “دون كينج”، إلى جانب العديد من ممثلي عالم الرياضة.

وجرى تخصيص قسم خاص في القاعة الرياضية للمشاركين من الأديان الأخرى، وذلك تلبيةً لوصية “كلاي”، فيما حمل الجثمان إلى القاعة من قبل عدد من المسلمين بينهم يوسف إسلام، وحمزة يوسف.

ومن المقرّر أن يلقي الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون والرئيس التركي رجب طيب أردوغان والممثل الكوميدي بيلي كريستال، كلمات خاصة في مراسم تأبين محمد علي، غدا.

وتوفي “كلاي”، فجر السبت الماضي، عن عمر ناهز 74 عامًا، بعد صراع طويل مع مرض شلل الرّعاش (باركينسون)، في إحدى المستشفيات بولاية أريزونا، جنوب غربي الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان آخر ظهور لكلاي في 8 نيسان/ أبريل الماضي أثناء مشاركته بحفل خيري في ولاية أريزونا.

وإلى جانب البطولات العالمية التي حققها كلاي، كان له دور في الحياة السياسية الأمريكية؛ حيث عُرف بمواقفه المدافعة عن قضايا حقوق الإنسان في العالم وقضايا الأقليات الدينية والعرقية.

اعتنق “كلاي” الإسلام عام 1964، وغير اسمه من “كاسيوس مارسيلوس كلاي جونيور” إلى محمد علي كلاي، وفاز ببطولة العالم للوزن الثقيل ثلاث مرات على مدى 19 عاماً في 1964 و1974 و1978.

كما خاض 61 نزالا، فاز بـ 56 منها، وقبل أن يدخل كلاي عالم الاحتراف، نال الميدالية الذهبية لأولمبياد روما الصيفية عام 1960 عن فئة وزن الخفيف الثقيل.

 

اضف رد