أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بسبب كورونا…حزب “الطليعة الديمقراطي الاشتراكي” يطالب بإلغاء عيد الأضحى !؟..

الرباط – رفع حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي في المغرب مقترحا إلى رئيس الحكومة، لإلغاء الاحتفالات بعيد الأضحى هذا العام، بسبب تداعيات فيروس كورونا على البلاد.

واعتبر حزب الطليعة، أن إلغاء الاحتفال بالعيد هو “مقترح وجيه، وسبق للمغرب أن طبقه في سنوات الجفاف والحرب في بداية الثمانينات”.

وقال التنظيم السياسي اليساري إن “غالبية المواطنين المغاربة لن تكون هذه السنة قادرة على اقتناء الأكباش، وحتى بالنسبة للقادرين على ذلك، من الأفضل المساهمة بمبلغها لصندوق دعم كوفيد-19”.

وأوضح الحزب في بلاغ عقب لقاء مع رئيس الحكومة أن “إلغاء الاحتفال بعيد الأضحى هو مقترح وجيه، وسبق للمغرب أن طبقه في سنوات الجفاف والحرب في بداية الثمانينات” لأن “غالبية المواطنين المغاربة لن تكون هذه السنة قادرة على اقتناء الأكباش، وحتى بالنسبة للقادرين على ذلك، من الأفضل المساهمة بمبلغها لصندوق دعم كوفيد-19”.

ودعا الحزب إلى تعزيز المداخيل خاصة وأنها مرشحة للانخفاض بسبب توقف العديد من الأنشطة الاقتصادية وبالتالي حتمية تراجع المداخيل الضريبية، لذلك أصبح الإصلاح العميق للنظام الضريبي يفرض نفسه ليصبح نظاما منصفا وعادلا وذا مردودية. وأضاف أن هذا “يقتضي محاربة جدية للفساد والتهرب والتملص الضريبيين، وإحداث ضريبة تصاعدية على الثروة وعلى الإرث”.

وفي وقت سابق، كشف عزيز أخنوش، وزير الفلاحة، عن استعدادات وزارته لعيد الأضحى، الذي يتزامن مع استمرار أزمة كورونا والجفاف، الذي عانى منه الموسم الفلاحي، معلنا أن الوباء “منع المغاربة من عيد الفطر، ولكن عيد الأضحى له خصوصية، لأنه مناسبة لوجستيكية”.

وأكد أخنوش وجود تعاون ثنائي بين وزارتي الداخلية والفلاحة لبحث سبل تدبير فترة “العيد الكبير”، وتنظيم حركية المواطنين بأسواق الماشية استعدادا لهذه المناسبة.

وأوضح ذات المتحدث، أن خروج المواطنين بكثافة إلى الأسواق يمكن أن يكون سببا في انتشار الوباء، مؤكدا أن الرغبة في الحد من الفيروس عن العالم القروي كان وراء قرار توقيف الأسواق من طرف وزارة الداخلية.

وأشار وزير الفلاحة أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغدائية قام بتلقيح 2 مليون و600 ألف بالنسبة لرؤس الأغنام استعدادا لمناسبة عيد الأضحى.

وبلغ إجمالي المصابين بفيروس كورونا في المغرب 7819 مصابا، تعافى منهم 5754 شخصا، وتوفي 205 أشخاص.

تحالف وتنافس

وكان حزب الطليعة تحالف مع حزبين يساريين آخرين هما الحزب الاشتراكي الموحد وحزب المؤتمر الوطني الاتحادي حيث اتفقت هذه الأحزاب على تقديم مرشحين مشتركين.

 ونتيجة لخلاف بين هذه الأحزاب حول دائرة الرباط المحيط الانتخابية قرر كل حزب تقديم مرشحه، فترشح محمد الساسي نائب الأمين العام للحزب الاشتراكي الموحد إلى جانب بنجلون.

 إضافة إلى ذلك يوجد بدائرة الرباط المحيط مرشحون يساريون آخرون من حزب الاتحاد الاشتراكي وحزب التقدم والاشتراكية وجبهة القوى الديمقراطية ما سيجعل أصوات الناخبين مشتتة بين هؤلاء المرشحين اليساريين.

 

 

 

 

للأسبوع الثاني.. المغرب يسجل انخفاضاً كبيراً بإصابات كورونا

 

 

 

 

اضف رد