أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بعد أن أخلي سبيلها.. الناقلة الإيرانيّة مازالت تائهة وسط المحيطات..ولبنان تنفي توجه الناقلة إلى أراضيها

محمد القندوسي

نفت لبنان نفيا قاطعا على لسان وزير ماليته علي حسن خليل ووزيرة الطاقة والمياه ندى البستاني المزاعم التي تؤكد أن ناقلة النفط الإيرانية “أدريان داريا 1” المعروفة سابقاً باسم “غرايس 1” في طريقها الى المياه اللبنانية، وأكدا المسؤولان بعبارة واحدة، أنه “لا يوجد لحد الساعة أي طلب لدخول “أدريان داريا 1” الى لبنان. وجاء هذا التصريح عقب، معلوة كشف عنها وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو، الذي أشار في خرجة إعلامية، أن ناقلة النفط الإيرانية “أدريان داريا 1” هي في طريقها نحو لبنان.

وزير المالية اللبناني وفي تصريح له لوكالة “رويترز” أكد بالحرف : “لم يتم إبلاغنا بأن الناقلة الإيرانية “أدريان داريا 1″ تتوجه الى لبنان”.

بدورها، أوضحت البستاني في تصريح، أن “وزارة الطاقة لا تشتري النفط الخام من أي بلد ولبنان لا يملك مصفاة للنفط الخام، ولا يوجد أي طلب لدخول ناقلة النفط “أدريان داريا 1″ الى لبنان”.

هذا ونشير، أن ربان ناقلة النفط الإيرانية سبق له وأن أعلن أنه يعتزم التوجه نحو مرسين بتركيا، فيما أكد وزير الخارجية التركي أنها “في طريقها الى لبنان وليس الى تركيا”. وحسب ما يبدو، أن طاقم الناقلة قرر تغيير وجهته المدرجة في نظام التعريف التلقائي الخاص به إلى الإسكندرونة بتركيا يوم الجمعة، ومع ذلك، يمكن للبحارة إدخال أي وجهة في نظام التعريف التلقائي، لذلك قد لا تكون تركيا هي وجهتها الحقيقية.

وكانت “أدريان داريا 1” قبالة جبل طارق بعد أن احتجزتها السلطات هناك للاشتباه في انتهاكها لعقوبات الاتحاد الأوروبي على مبيعات النفط إلى سوريا.

وحذرت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي أي دولة من مساعدة الناقلة، وأكدت الخارجية الأميركية، أن مساعدة الناقلة الإيرانية التي غادرت سواحل جبل طارق، قد ينظر لها كدعم لـ”منظمات إرهابية”.

وكانت سلطات جبل طارق أفرجت عن الناقلة الإيرانية المحتجزة منذ 4 تموز، في 15 غشت رغم طلب أميركي سابق بمصادرتها.

اضف رد