panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بنكيران “تم مساخيط يعملون على تفكيك الدولة، هم معارضون ليس بالمعنى الشريف للمعارضة، يعملون مع جهات اجنبية”

تناولت صحف الرباط الصادرة نهاية الأسبوع عددًا من الموضوعات المتنوعة والتي تتعلق بالشأن المحلي، وجاء في مقدمتها المساء،فيما يشبه تمهيدا للعودة الى العمل السياسي من بواب حركة التوحيد والصلاح، عاد عبد إله بنكيران، الى توجيه رسائل في اتجاهات مختلفة لخصومه في الحزب وخارج الحزب، ولم يفت رئيس الحكومة السابق الفرصة ليقول امام أعضاء نقابة البيجيدي “ان تمت مساخيط يعملون على تفكيك الدولة، هم معارضون ليس بالمعنى الشريف للمعارضة، يعملون مع جهات اجنبية”. 

قراءة في الصحف الصادرة نهاية الأسبوع:

الاحداث المغربية:

  • رحبت موريتانيا، اول أمس الخميس، بدعوة الملك محمد السادس، في خطاب ذكرى المسيرة الخضراء، الى فتح حوار صريح ومباشر مع الجزائر، وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الموريتانية، سيدي محمد ولد محمد، “ان أي دعوة نرحب بها، ونتمنى ان تنال حظها”، وأضاف المسؤول الموريتاني، موريتانيا تشجع وتتمنى التوفيق لأيمبادرة من شانها ان تضمن استقرار المنطقة وامنها وحسن الجوار.

  • ثمنت الأمانة العامة لاتحاد المغرب العربي، مبادرة الملك محمد السادس، الرامية لتشكيل الية للحوار الثنائي بين المغرب والجزائر حول جميع المسائل العالقة، قصد تجاوز الخلافات القائمة، وذكرت الأمانة العامة للاتحاد، في بلاغ لها، انها تابعت باهتمام بالغ خطاب الملك محمد السادس، خصوصا ما ورد فيه من تحليل للعلاقات الثنائية بين الجارين الكبيرين المغرب والجزائر.

  • قال عبد الرحمان اليوسفي، الوزير الأول السابق، تلقيت وبارتياح كبير ما جاء في خطاب جلالة الملك بمناسبة الذكرى ال43 للمسيرة الخضراء، الخاص بدعوة جلالته الى خلق كل الشروط الإيجابية لتحقيق مصالحة تاريخية مع اشقائنا الجزائريين، واقتراحه تكوين لجنة مشتركة لخلق الية للحوار السياسي، انني اعتبر انطلاقا من روح الخطاب، ومن شكله ومبناه، انه موقف صدق من جلالته لا مزيدة فيه، ولا غاية منه غير ان ينظر الى مشاكلنا العالقة وإيجاد حلول ناجعة لها.

  • دعا محمد اليازغي، الى فتح حوار وطني مع المغاربة بالداخل والخارج، لتحديد المستقبل الذي نريده لبلادنا، وقال اليازغي، في لقاء نظمه بيت الصحافة مساء اول أمس الخميس، “يجب ان نعرف ماذا نريد والبحث عن إجابة لهذا السؤال مع الشعب المغربي، ونتمنى ان تتم استشارة الأحزاب من اجل النموذج التنموي الجديد”.

  • 30 ألف هو عدد العاملات الفلاحيات المغربيات الموسميات، اللواتي من المرتقب ان يذهبن برسم 2019، للاشتغال في حقول الفراولة جنوب اسبانيا، وتتوقع وزارة الشغل والادماج المهني، ارتفاع عدد العاملات اللواتي سيتم ارسالهن الى اسبانيا بحوالي 9000 عاملة زراعية مقابل حوالي 11 الف تم تصديرهن برسم سنة 2018.

  • قال مستشار رئيس الحكومة المكلف بالملف الاجتماعي، عبد الحق العربي، “ان الحكومة تدفع في اتجاه الزيادة في الأجور الدنيا كمرحلة أولى، لكن النقابات تطالب بالزيادة الشاملة، وهذا ما تتحفظ عليه الحكومة لاعتبارات تتعلق بصعوبة الميزانية”.

  • تراجع عن تصفية صندوق المقاصة، وتراجع عن تسقيف الأسعار معطيات حمالها قانون المالية لسنة 2019، وترجمها لحسن الداودي وزير الشؤون العامة والحكامة، لقراءات ترتبط بسياقات الأسعار، وفي العمق هدنة تطلبها الحكومة لتجاوز حالة الاحتقان.

المساء:

  • رحب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، الاربعاء الماضي، بدعوة المغرب الى تأسيس لجنة مشتركة مع الجزائر لبحث الملفات الخلافية، وقل ستيفان دوغريك، الناطق الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، “ان الأمين العام يساند دوما الحوار بين المغرب والجزائر، ويرحب بالآلية التي أعلنها الملك محمد السادس”، وجدد دوغريك دعوة غوتيريس جميع الأطراف المعنية بمشكلة الصحراء، الى المشاركة في مفاوضات جنيف.

  • أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة اول أمس الخميس بمراكش، ان المملكة المغربية ستكون كما جرت العادة في الموعد لجعل المؤتمر الدولي حول الهجرة المرتقب تنظيمه، يومي 10 و11 دجنبر المقبل في مراكش، اجتماعا ناجحا، وأضاف بوريطة ان هذا الاجتماع الرفيع المستوى يكتسي أهمية كبرى، بالنظر الى القضية التي يناقشها والمتعلقة بالهجرة.

  • رغم الستاتيكو الظاهري، فان قضية الصحراء المغربية تمر اليوم ببعض المستجدات التي يمكن ان يكون لها أثر في مستقبل نزاع المفتعل طال امده، ويؤثر على التكامل الاقليمي في المغرب العربي، وينعكس وبشكل وبآخر في الاستقرار في المنطقة، بعض هذه المؤشرات الجديدة عكسها قرار تمديد ولاية بعثة المينورسو لمدة لا تتجاوز ستة أشهر في القرار الاممي الأخير، وذلك لأول مرة منذ سنوات اعتاد فيها مجلس الامن على التمديد لمدة سنة كاملة.

  • أعاد تهديد وسائل اعلام سعودية بإمكانية لجوء بلادها الى تغيير العملة العالمية المستعملة في بيع نفطها من الدولار الى العملة الصينية او الأوربية، دور البترودولار الى الواجهة في فرض الهيمنة الامريكية على العالم، على الرغم من هذا التهديد لم يكن أكثر من تلويح للضغط المضاد في سياق قضية خاشقجي، لعلم السعودية ما ينطوي عليه التخلي عن العملة الامريكية من خطورة بالغة عليها.

  • وصف عبد الوافي الفتيت، وزير الداخلية، ان توثيق عملية الحريك في المقاطع الفيديو وتعميمها على مواقع التواصل الاجتماعي بالعمل الاستفزازي، ودعا الى بسط ملابسات مصرح الطالبة حياة برصاص البحرية الملكية،والى تجنب الاتهامات التي نجمت عن التعاطي مع الواقعة بطريقة شعبوية.

  • فيما يشبه تمهيدا للعودة الى العمل السياسي من بواب حركة التوحيد والصلاح، عاد عبد إله بنكيران، الى توجيه رسائل في اتجاهات مختلفة لخصومه في الحزب وخارج الحزب، ولم يفت رئيس الحكومة السابق الفرصة ليقول امام أعضاء نقابة البيجيدي “ان تمت مساخيط يعملون على تفكيك الدولة، هم معارضون ليس بالمعنى الشريف للمعارضة، يعملون مع جهات اجنبية”.

  • اتسعت رقعة احتجاجات التلاميذ في يومها الثاني لتشل الدراسة بعدد مهم من المؤسسات التعليمية، ردا على التوقيت المدرسي الجديد الذي سيشرع في تفعيله انطلاقا من يوم الاثنين المقبل.

اخبار اليوم:

  • أقدمت الحكومة الاسبانية على منع لقاء سعت الى تنظيمه أطراف داعمة لأطروحة البوليساريو، بمقر البرلمان في تأكيد لمنحى تضييق الخناق على جبهة البوليساريو داخل اسبانيا، مقابل حرص مدريد على حماية مصالحها مع الرباط، فمن اجل الحفاظ على علاقات ثنائية متميزة مع المغرب في الآونة الأخيرة، سلمت الخارجية الاسبانية تقريرا سريا الى البرلمان الاسباني، تؤكد فيه رفضها تنظيم اللقاء الذي من المرتقب تنظيمه يومي 16 و17 من الشهر الجاري.

  • يبدو ان ازمة الإعلان الأحادي لاستقلال إقليم كتالونيا عن اسبانيا السنة الماضية، وما ترتب عنها من احداث سياسية مهمة الى جانب ازمة الهجرة السرية التي تفاقمت منذ شهر يناير الماضي، أسهمت في تضييق الخناق عن جبهة البوليساريو وبعض الاحزاب والجمعيات الداعمة لها في الجارة الشمالية، اذ أصبح الموقف الرسمي الاسباني يتماهى كليا مع الاطروحة المغربية.

  • قبل الزيادة الرسمية التي ينتظر ان يقوم بها الربيس الفرنسي، امانويل ماكرون، للمغرب منتصف الشهر الحالي لتدشين القطار الفائق السرعة بمدينة طنجة، ينتظر ان يحل الملك محمد السادس في ضيافة فرنسا بمناسبة احتفالات الذكرى المئوية لانتهاء الحرب العالمية الأولى، وسيكون الملك ضمن كوكبة من قادة الدول يتقدمهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ونظيره الروسي فلاديمير بوتين.

  • بعدما كان يؤكد خلال خرجاته الإعلامية ان حكومته متماسكة، وليس هنالك خلاف بين مكوناتها اعترف أخيرا رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بوجودها، حيث قال في لقاء مفتوح مع طلبة المعهد العالي للإعلام والاتصال في الرباط، “ان هناك مشكلات وخلافات بين الأغلبية، لكن لا ترقى لان تكون ازمة”.

  • في عدد شهر نونبر من صحيفة “لوموند ديبلوماتيك” الفرنسية كتب الأمير مولاي هشام مقالا مطولا بعنوان فشل “اليوتوبيا الإسلامية” المقال المطول والمنشور في صفحتين يلخص صاحبه في مقدمة تقول ان الحركات التي تدعو الى جعل الإسلام مصدرا وحيدا للتشريعات، لم تتمكن من الاحتفاظ بالسلطة مدة طويلة.

  • لا تزال الحكومة لم تحدد تاريخا محددا لانعقاد اللجنة التقنية المشتركة بينها وبين النقابات، التي تصر على رفض عرض العثماني، وهي اللجنة التي ستعكف على دراسة مقترحات العرض الحكومي، ورد النقابات عليه.

  • خلال مناقشة مشروع ميزانية المجلس الأعلى للسلطة القضائية، ومؤسسة النيابة العامة بمجلس النواب، تجدد الجدل حول عدم حضور رئيسها مصطفى فارس، وتساءلت معظم الفرق والمجموعات النيابية اغلبية ومعارضة عن جدوى مناقشة ميزانية المجلس دون حضور المسؤول الأول.

الصباح:

  • لم يتأخر الرد الاممي بخصوص اعلان الملك استعداد المغرب لحوار مباشر وصريح مع جارته الشرقية، لتجاوز الخلافات الظرفية والموضوعية، اذ أكد الناطق الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ان أنطونيو غوتيريس كان مؤيدا على الدوام لحوار معزز بين المغرب والجزائر.

  • عقد ممثلون عن فيدرالية اليسار الديمقراطي، الثلاثاء الماضي بمقر الحزب الاشتراكي الموحد بالبيضاء، لقاء مع وفد من الكتابة الوطنية للنهج الديمقراطي، تراسه مصطفى براهمة، خصص لتدارس الوضع السياسي العام والمهام المطروحة على قوى اليسار من اجل وقف التدهور والاحتقان في ظل التراجعات المسجلة في العديد من المجالات.

  • أكد هشام مهاجري، عضو فريق الاصالة والمعاصرة بمجلس النواب، ان الحكومة اغفلت الاهتمام بالكفاءات المغربية بالخارج في مشروع قانون المالية لسنة 2019، علما ان التوجيهات ملكية سابقة دعت الى ضرورة الاهتمام بالكفاءات المغربية وتقديم تحفيزات لها.

  • حذر ادريس جطو، الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، كبار مسؤولين من وزراء ومديري المؤسسات العمومية، والكتاب العامون من مغبة التلاعب في تقديم بيانات تصريح بالممتلكات قبل وبعد انتهاء الولاية الانتدابية وذلك تحت طائلة المتابعة القضائية.

  • منح رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، صلاحيات جديدة لرؤساء المؤسسات والإدارات العمومية من اجل منح الموظفين تسهيلات في اوقات العمل، تداركا للارتباك الحاصل منذ ان جعلت الحكومة التوقيت الصيفي توقيتا دائما للمملكة.

  • قال إبراهيم الفاسي الفهري، رئيس معهد “اماديوس”، الاربعاء الماضي خلال اشغال النسخة الحادية عشرة للمنتدى الدولي “ميدايز” ان هذه الدورة التي تنظم تحت شعار “في عصر القطيعة بناء نماذج جديدة” هي مناسبة لوضع أرضية لكل المناقشات الرامية الى تشجيع ومحاولة إيجاد حلول تكون في خدمة الانتداب العالمي الجديد للبدان النامية.

  • لم يهضم عبد إله بنكيران، بعد قرار اعفائه من مهمة تشكيل الحكومة رغم مرور 18 شهرا على هذا الزلزال السياسي، فقرر شن حرب شرسة للإطاحة بحكومة صديقه سعد الدين العثماني باي طريقة، وذلك عبر اقحام الملك في معركته السياسية ومحاولة احداث شرخ في صفوف الأغلبية بمهاجمة حلفائها لإحراج وزراء حزبه الذين طلبوا منه الكفء عن الهجمات السياسية.

  • كشف رشيد الطالبي العلمي، وزير الشباب والرياضة الذي كان يتحدث في اجتماع لجنة الشؤون الاجتماعية بمجلس النواب، ان وزارته تصفي تركة الماضي مؤكدا انها دفعت خلال السنة الماضية ما مجموعه 86 مليون درهم من اجل تخليص حسابها من الحجز بسبب تراكم دعاوى قضائية ضدها.

الاخبار:

  • أكد ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، في ندوة صحفية بمراكش اول أمس الخميس، ان المغرب وكعادته سيكون في الموعد من اجل إنجاح المؤتمر الدولي حول الهجرة الذي ستحتضنه المدينة يومي 10 و11 دجنبر المقبل.

  • أفادت مصادر قيادية بحزب الاصالة والمعاصرة، بان أعضاء المكتب السياسي للحزب أصيبوا بالصدمة لما أخبرهم الأمين العام حكيم بنشماس، انه تلقى تعليمات من صلاح الدين مزوار رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب من اجل مساندة عمر مورو عضو فريق الباطرونا بمجلس المستشارين والقيادي بحزب التجمع الوطني للأحرار، للتصويت عليه للحصول على رئاسة جامعة الغرف الصناعة والتجارة.

  • كشفت مصادر مطلعة ان عبد إله بنكيران، رئيس الحكومة السابق قرر العودة الى الأضواء بعد مرور 20 شهرا من العزلة، وأضافت مصادر الاخبار ان خرجتي بنكيران الأخيرتين، تدخل ضمن تكتيك تنظمي من الأمين العام السابق للبيجيدي لسحب البساط من تحت رجلي خلفه سعد الدين العثماني، واضافت المصادر ان بنكيران سيكثف خلال الأشهر المقبلة من خرجاته وإطلاق الرصاص على الحلفاء من اجل تفتيت الأغلبية واسقاط الحكومة.

  • شرع حزب العدالة والتنمية في تسخيناته لقيادة معركة سياسية اتجاه مشروع القانون الإطار المتعلق بالتعليم، والذي أشر عليه الملك محمد السادس في المجلس الوزاري، وكشفت مصادر مطلعة ان حالة من التأهب تجتاح الفريق البرلماني ونقابة الاتحاد الوطني للشغل، والفيصل الشبابي والطلابي للركوب على المشروع.

  • أكد محمد اوجار وزير العدل، ان وزارته من مطلق مسؤولياتها في المجال التشريعي المرتبط بمنظومة المال والاعمال بادرت الى اتخاذ العديد من المبادرات التي من شانها تحسين مناخ الاستثمار ودعم المقاولات والمساهمة في تعزيز حضورها وقدرتها على التنافسية.

  • صادق مجلس الحكومة خلال اجتماعه المنعقد اول أمس الخميس، برئاسة سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، على مشروع مرسوم يتعلق بإحداث وتنظيم مراكز ثقافية في الخارج تقدم به عبد الكريم بنعتيق الوزير المكلف بالجالية المغربية المقيمة بالخارج وشؤون الهجرة.

اضف رد