أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بنكيران يتهم بان كي مون بتشجيع الكيانات الوهمية والمساس بمصداقية الأمم المتحدة

“يمكرون ويمركر الله والله خير الماكرين “في الوقت الذي كان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون يسعى  من خلال زيارته الغير مبرمجة لوضع المغربي في خانة ضيقة، محرجاً إياه أمام المجتمع الدولي  و يضعه في حرج امام المجتمع الدولي، بزيارته غير المبرمجة. انقلب السحر على الساحر بان كي مون، “حفر الحفرة ووقع فيها” ونراه اليوم في موقفٍ يُحسد عليه.

وأهدى بان كي مون للمغرب بزﻻته المعتمدة الحجج التي كان ينتظرها طويلاً ويبحث عنها لإفشال تدبيره المنتظر في ابريل القادم.. و لم و لن يهدأ للمغرب بال، ولن ترضى، و لن تتوقف الاحتجاجات والمسيرة  ﻻ على المستوى الرسمي وﻻ الشعبي مهما برر بان كي مون تصريحاته الاستفزازية، حتى تنقضي اﻻشهر القليلة المتبقية من وﻻيته وبــ ” الماء والشطابة حتى لباب الدار ” إنشاء الله.

الرباط – اتهم رئيس الحكومة  عبد الإله بنكيران مساء السبت الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون بتشجيع الكيانات الوهمية، وذلك على خلفية وصف الأخير للصحراء المغربية بأنها “محتلة”.

وخلال زيارته السبت الماضي مخيما للاجئين الصحراويين قرب تندوف، قال بان كي مون بحسب ما نُقِل عنه انه يتفهم “غضب الشعب الصحراوي تجاه استمرار حالة احتلال أراضيه”.

وقال بنكيران الذي كان يتحدث في جلسة استثنائية دعا إليها أعضاء غرفتي البرلمان  كان “الأجدر بالأمين العام للأمم المتحدة أن يقدر مخاطر الإرهاب وعدم الاستقرار في المنطقة (…) عوض تشجيع الكيانات الوهمية ومنطق التجزيء الذي لا يمكن أن يؤدي إلا لمزيد من عدم الاستقرار”.

واعتبر السيد بنكيران أن استعمال الأمين العام كلمة “الاحتلال” يعد “سابقة في قاموس الأمم المتحدة في تناولها لملف الصحراء المغربية، إذ لا تستند لأي أساس سياسي أو قانوني، ويعتبر استحضارها في هذه الحالة مخالفا للقانون الدولي وللأعراف المعمول بها”.

والثلاثاء، حملت الحكومة المغربية بشدة على زيارة بان كي مون متهمة اياه بـ”التخلي عن حياده وموضوعيته” وبالوقوع في “انزلاقات لفظية”، مؤكدة أن “هذه التصريحات غير ملائمة سياسيا، وغير مسبوقة في تاريخ أسلافه ومخالفة لقرارات مجلس الامن”.

والاربعاء، رد فرحان حق المتحدث باسم بان على الاتهامات المغربية، مؤكدا ان “الامين العام يعتبر انه والامم المتحدة شريكان حياديان” في ملف الصحراء المغربية.

وذكّر بنكيران بأن الاتفاق بين الملك والأمين العام قضى بـ”الالتزام بالمعايير المحددة من طرف مجلس الأمن، أي تسهيل (إجراء) مفاوضات بين الأطراف للوصول إلى حل متفق عليه، خاصة أن مجلس الأمن يعترف بالجهود الجادة وذات المصداقية للمغرب متمثلة في مقترح الحكم الذاتي” للصحراء المغربية.

وذكّر بنكيران بان الاتفاق بين جللة الملك محمد السادس والأمين العام قضى بـ”الالتزام بالمعايير المحددة من طرف مجلس الأمن، أي تسهيل (اجراء) مفاوضات بين الأطراف للوصول إلى حل متفق عليه، خاصة وأن مجلس الأمن يعترف بالجهود الجادة وذات المصداقية للمغرب متمثلة في مقترح الحكم الذاتي” للصحراء.

واضاف رئيس الحكومة السيد بنكيران “بعد شهور قليلة من عودة الثقة بين المغرب والسيد الأمين العام للأمم المتحدة، يبدو أن الجانب الأممي لم يتراجع عن الخطوات التي شرع في تحضيرها منذ تعيين مبعوثه الشخصي (روس) في يناير 2009، والتي أثارت ردود فعل قوية من جانب المغرب الذي طالب بضمانات لعدم الخروج عن الإطار الذي ترسمه قرارات مجلس الأمن الدولي”.

واتهم روس بأنه “حاول التدخل مباشرة في مفاوضات صياغة قرارات مجلس الأمن، وهو ما اعتبر سابقة اضطرت المغرب إلى سحب ثقته منه”.

وفي السياق نفسه، دعت الاحزاب والنقابات ومنظمات المجتمع المدني في بلاغ مشترك عن مشاركتها في مسيرة ضخمة بالعاصمة الرباط الأحد 13 مارس التي ستنطلق من “باب شالة” بالعاصمة الرباط نحو البرلمان، للتنديد بتصريحات “بان كيمون” حول الصحراء المغربية.

اضف رد