panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بن سلمان: حادث خاشقجي “بشع” ولن يكون هناك شرخ بيننا وتركيا

الرياض- اعتبر ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، مقتل الصحفي جمال خاشقجي، حادثا مؤلما لا مبرر له، متوعدا بمحاسبة المسؤولين وعدم السماح باستغلال القضية لإحداث شرخ بين تركيا والسعودية. وفي وقت سابق اليوم، قالت مصادر في الرئاسة التركية، إن اتصالا هاتفيا جرى، اليوم الأربعاء، بين الرئيس أردوغان وبن سلمان، بناء على طلب الأخير.

اعتبر ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، مقتل الصحفي جمال خاشقجي، حادثا مؤلما لا مبرر له، متوعدا بمحاسبة المسؤولين وعدم السماح باستغلال القضية لإحداث شرخ بين تركيا والسعودية.

وأكد الأمير محمد بن سلمان، خلال مشاركته في جلسة مؤتمر (مبادرة مستقبل الاستثمار)، تعليقا على مقتل خاشقجي “إنه حادث مؤلم بالنسبة للجميع وجريمة بشعة لا مبرر لها”، وذلك بعد أقل من 24 ساعة على خطاب للرئيس التركي رجب طيب أردوغان كشف فيه عن تفاصيل متعلقة بجريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول.

وشدد ولي العهد السعودي على أن البعض يحاول استغلال قضية خاشقجي لإحداث شرخ بين السعودية وتركيا، لكنه تعهد بألا يتم ذلك طالما العاهل السعودي هو الملك سلمان والرئيس التركي هو رجب طيب أردوغان.

كما اعتبر محمد بن سلمان في حديث أنه آن الأوان لإعادة هيكلة القطاع الأمني السعودي.

وأشار ولي العهد السعودي إلى أن بلاده تتعاون مع تركيا في قضية خاشقجي، وأكد “جميع الجناة سيعاقبون والعدالة ستسود”.

ووصف حادث مقتل خاشقجي بـ”أنه مؤلم لكل السعوديين خاصة وأنه مواطن سعودي، ومؤلم لأي إنسان بالعالم وهو حدث بشع غير مبرر”.

وتعد تصريحات بن سلمان الحالية، هي الأولى المتلفزة له، منذ إقرار الرياض بمقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وفي وقت سابق اليوم، قالت مصادر في الرئاسة التركية، إن اتصالا هاتفيا جرى، اليوم الأربعاء، بين الرئيس أردوغان وبن سلمان، بناء على طلب الأخير.

وأوضحت المصادر ذاتها أنه جرى خلال الاتصال الهاتفي بحث مسألة بذل الجهود المشتركة لكشف جميع جوانب جريمة قتل الصحفي خاشقجي.

وأشارت المصادر إلى أن الرئيس التركي وولي العهد السعودي بحثا أيضا الخطوات التي يجب اتخاذها في الإطار المذكور.

وفي السياق ذاته، قالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، اليوم “إن ولي العهد أجرى اتصالاً هاتفياً بالرئيس رجب طيب أردوغان رئيس جمهورية تركيا الشقيقة، ناقشا خلاله الخطوات اللازمة لتسليط الضوء على قضية المواطن جمال خاشقجي ـ رحمه الله ـ بجهود مشتركة”.

وأمس الثلاثاء، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وجود (أدلة قوية) لدى بلاده على “أن جريمة خاشقجي عملية مدبر لها وليست صدفة”، و”أن إلقاء تهمة قتل خاشقجي على عناصر أمنية لا يقنعنا نحن ولا الرأي العام العالمي”.

 

اضف رد