panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

بوريطة: العلاقات مع إسرائيل لن تكون على حساب القضية الفلسطينية..ترحيب عربي وإسرائيلي

المملكة المغربية اختارت الإعلان عن اتفاق العلاقات مع إسرائيل بالتزامن مع أول ليلة للإحتفال بعيد الأنوار اليهودي (حانوكا).

الرباط – قال وزير الشؤون الخارجية المغربية، ناصر بوريطة، في تصريح لقناة الجزيرة، مساء اليوم الخميس، إن تطور العلاقات بين المغرب وإسرائيل، لن يكون على حساب القضية الفلسطينية.

وأضاف بوريطة في ذات التصريح، أن المغرب يؤكد على حل الدولتين وعلى الحفاظ على وضع القدس، مضيقفا بأن مكتب الاتصال مع إسرائيل الذي تم افتتاحه في المغرب في 1994 سيتم إعادة فتحه من جديد.

وبخصوص الموقف الأمريكي الذي أعلن عن الاعتراف بسيادة المغرب على الصحراء، فقد قال وريطة، بأنه جاء نتيجة للاتصالات المتواصلة بين العاهل المغربي والإدارة الأمريكية.

وكتبت في تغريدة : وزيرة النقل الأسرائيلية من أصول مغربية “ميري رغيف ” تبارك للمغرب واسرائيل خطوة السلام شكرا لكم جميعا..

المملكة متمسكة بحل الدولتين

قال الديوان الملكي إن جلالة الملك المفدى محمد السادس، حفظه الله،  أبلغ الرئيس الفلسطيني محمود عباس في اتصال هاتفي مساء الخميس بأن المملكة ملتزمة بحل الدولتين للصراع الإسرائيلي-الفلسطيني.

وأضاف جلالة الملك المفدى حفظه الله، أن المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين هي السبيل الوحيد للتوصل إلى حل نهائي ودائم وشامل للصراع.

وبصفته رئيسا للجنة القدس، المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامى، أكد ملك المغرب على ضرورة الحفاظ على الوضع الخاص لمدينة القدس الشريف، وعلى احترام حرية ممارسة الشعائر الدينية لأتباع الديانات السماوية الثلاث، وحماية الطابع الإسلامي للمدينة المقدسة وحرمة المسجد الأقصى.

كما شدد على أن المغرب يضع دائما القضية الفلسطينية في مرتبة قضية الصحراء المغربية، وأن عمل المغرب من أجل ترسيخ مغربيتها لن يكون أبدا، لا اليوم ولا في المستقبل، على حساب نضال الشعب الفلسطينى من أجل حقوقه المشروعة.

وبهذه المناسبة، أوضح الملك المفدى محمد السادس حفظه اللهى بأن المغرب له وضع خاص، وتربطه علاقات متميزة بالجالية اليهودية من أصل مغربى، ومنهم مئات الآلاف من اليهود المغاربة الموجودين في إسرائيل.

وأضاف جلالته ، بأن المغرب سيوظف كل التدابير والاتصالات التى اتفق عليها مع الرئيس الأمريكي، من أجل دعم السلام بالمنطقة، وبأن ذلك لا يمس بأي حال من الأحوال، الالتزام الدائم والموصول بالدفاع عن القضية الفلسطينية العادلة.

كما أكد جلالة الملك المفدى بأن المغرب الذي يضع القضية الفلسطينية في صدارة انشغالاته، لن يتخلى أبدا عن دوره في الدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وأنه سيظل كما كان دائما، ملكا وحكومة وشعبا، إلى جانب الفلسطينيين، وسيواصل انخراطه البناء من أجل إقرار سلام عادل ودائم بمنطقة الشرق الأوسط.

الإمارات ولي عهد أبوظبي نرحب “بالخطوة السيادية”

وقال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي في تغريدة على تويتر إن الإمارات ترحب بقرار المغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية والاتصالات مع إسرائيل.

وقال الشيخ محمد بن زايد “نرحب بإعلان الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة المغرب الشقيق على الصحراء المغربية، وبقرار الرباط استئناف الاتصالات والعلاقات الدبلوماسية مع دولة إسرائيل.. خطوة سيادية تساهم في تعزيز سعينا المشترك نحو الاستقرار والازدهار والسلام العادل والدائم في المنطقة”.

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي تثمن الخطوة

رحّب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الخميس بإعلان تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل معتبرا إياه “خطوة هامة” للمنطقة.

وكتب السيسي في تغريدة “تابعت باهتمام بالغ التطور المهم بشأن اتفاق المغرب وإسرائيل على تطبيع العلاقات بينهما برعاية أمريكية” مضيفا “أثمن هذه الخطوة الهامة باعتبارها تحقق مزيدا من الاستقرار والتعاون الإقليمي في منطقتنا”.

وتعتبر المملكة المغربية الشريفة رابع بلد  عربي منذ أغسطس يعقد اتفاق من أجل إقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين البلدين، أما الدول الأخرى فكانت الإمارات والبحرين والسودان.

وبموجب الاتفاق، سيقيم المغرب علاقات دبلوماسية كاملة ويستأنف الاتصالات الرسمية مع إسرائيل، ومنح تحليقات جوية ورحلات جوية مباشرة من وإلى إسرائيل لجميع الإسرائيليين.

 

 

 

بعد الإعلان عن اتفاق بين المملكة وإسرائيل.. اتصال هاتفي بين الملك المفدى ومحمود عباس أبو مازن

 

 

اضف رد