panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

تراجع عدد الإصابات اليومية في المملكة المغربية إلى 3345 بسبب معدلات اختبار فحص PCR ؟!

تراجع عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا في المملكة المغربية الشريفة إلى 3345 في إحصاء الخميس، مسجلا بذلك انخفاضا مقارنة بالأيام الثلاثة السابقة التي سجلت جميعها إصابات تخطت الـ4000.

وبحسب تعداد وزارة الصحة فقد تم تسجيل 65 وفاة حتى الساعة 5,30 مساء (00,30 ت غ)، بحسب الوزارة التي تتخذ من مدينة الرباط مقرا لها.

وبلغ إجمالي الإصابات في المملكة المغربية حتى الآن 391 ألف و529 والوفيات 6492، ما يجعلها الدولة الأكثر تضررا جراء الفيروس بعد جنوب أفريقيا.

قالت وزارة الصحة المغربية مساء الأربعاء إن عدد حالات الإصابة المؤكدة والوفاة فيروس كورونا المستجد شهد  انخفاضاً خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، وأن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 391 ألف و529 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات التعافي  إلى 345 ألف و934 مريض ، بعد تسجيل اليوم 4249 شخص، بنسبة تعاف تبلغ 88.4 في المائة، فيما ارتفع عدد الوفيات 6492 إلى حالة، بنسبة فتك قدرها 1.7 في المائة.

ولفت التقرير إلى أن الإصابات الجديدة تتوزع بين كافة جهات المملكة البلاد الـ12 ويعود أكبر عدد منها في  جهة الدار البيضاء-سطات بـ1412 حالة، والرباط-سلا-القنيطرة (488)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (321)، وسوس ماسة (308)، ومراكش-آسفي (290)، وجهة الشرق (178)، وجهة فاس مكناس (73)، إلى جانب تسجيل 69 حالة بجهة العيون الساقية الحمراء، و66 ببني ملال خنيفرة، و62 بجهة كلميم واد نون، و52 حالة بدرعة-تلافيلالت، و26 حالة بجهة الداخلة وادي الذهب.

فيما جاء ترتيب الوفيات المسجلة في 24 ساعة الأخيرة على النحو التالي :17 وفاة بجهة الدار البيضاء-سطات، و12 وفاة بجهة الرباط-سلا-القنيطرة، و8 وفاة بكل من سوس-ماسة وفاس-مكناس، و6 وفيات  بجهة بني ملال-خنيفرة، و4 وفيات بمراكش-آسفي، و3 وفيات بكل من طنجة-تطوان-الحسيمة وكلميم واد نون ودرعة-تافيلالت، وفاة واحدة بجهة الشرق.

وزصل مؤشر الإصابة التراكمي بالمغرب 1078.2 إصابة لكل مائة ألف نسمة، بمؤشر إصابة يبلغ 9.2 لكل مائة ألف نسمة خلال الـ24 ساعة المنصرمة، مع استثناء 15 ألفا و834 حالة من كونها مصابة بالمرض، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى ثلاثة ملايين 750 ألفا و313 حالة، فيما يبلغ مجموع الحالات النشطة التي تتلقى العلاج حاليا 39 ألفا و103 حالات.

ووصل عدد الحالات الخطيرة أو الحرجة الجديدة بأقسام الإنعاش والعناية المركزة المسجلة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، 150 حالة، ليصل العدد الإجمالي لهذه الحالات إلى 965 حالة، 87 منها تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي، و552 تحت التنفس الاصطناعي غير الاختراقي.

وتعود أسباب هذا الانخفاض ، حسب خبراء ، إلى معدلات اختبار فحص PCR بالبلاد، ففي الوقت الذي كانت تحتل فيه البلاد الرتبة الثانية على المستوى القاري بمعدل 20 ألف اختبار بشكل يومي في يونيو الماضي، تراجع المعدل بحوالي النصف، مسجلا 10 آلاف اختبار فقط الاثنين الماضي.

 

 

اضف رد