أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

“تشارلز الثالث” ملكاً جديداً على عرش بريطانيا

أصبح لبريطانيا ملك ورئيس دولة جديد، وكذلك لـ 15 دولة أخرى، بينها أستراليا وكندا ونيوزيلندا، وهي الدول التي تعترف بملك (أو ملكة) بريطانيا كرئيس لها.

ويبدأ تشارلز فصلا جديدا غير واضح للعائلة المالكة، بعد فترة حكم الملكة التي حطّمت الرقم القياسي بتبوّئها العرش لمدة 70 عاما.

وفي أول تصريح له قال الملك تشارلز: “وفاة والدتي الحبيبة الملكة إليزابيث تمثل أكبر لحظة حزن بالنسبة لي”.

وأعلن قصر باكنغهام، وفاة ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية عن عمر ناهز 96 عاما في قصر بالمورال في اسكتلندا.

انتهى عهد الملكة إليزابيث الثانية لحظة وفاتها. وفي تلك اللحظة انتقل العرش فوراً ودون أي جدل لابنها الأكبر وولي عهدها الأمير تشارلز، أمير ويلز السابق.

هذه هي الطريقة التي يعمل بموجبها النظام الملكي الوراثي، فوراثة العرش محكومة بقوانين يعود تاريخها الى القرنين الـ 17 والـ 18.

وعلى الأمير تشارلز أن يختار الإسم الذي يريد أن يخاطب به كملك جديد.

فهل سيحكم تحت اسم تشارلز الثالث، أم سيتخذ لنفسه اسماً جديداً كجورج السابع على سبيل المثال تيمناً بجده جورج السادس الذي كان يجلس على العرش إبان الحرب العالمية الثانية. (وقد اختار لاحقا تشارلز الثالث).

وسيعلن رسمياً عن جلوس الملك الجديد على العرش من قبل مجلس الولاية الذي يعقد في قصر سانت جيمس في لندن في الساعات الـ 48 المقبلة على الأرجح.

وهذه هي المناسبة الوحيدة التي يدعى فيها مجلس شورى الملك بكامل أعضائه الـ 500 بمن فيهم كبار الوزراء السابقين والحاليين إلى الاجتماع.

ويتم الإعلان عن تولي الملك الجديد العرش في بيان يتلوه مسؤول كبير من شرفة قصر سانت جيمس.

ويتبع هذا الإعلان إطلاق 41 طلقة مدفعية في منتزه هايد بارك وسط لندن، وإطلاق 62 طلقة مدفع عند برج لندن الشهير.

كما تتلى إعلانات عن تولي الملك الجديد العرش في مركز لندن المالي وفي قصر كارديف في ويلز وفي إيرلندا الشمالية.

ولد أمير ويلز، أكبر أبناء الملكة إليزابيث والأمير الراحل فيليب، دوق إدنبره، في قصر باكنجهام في 14 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1948. وبعدها بشهر، وفي 15 ديسمبر/كانون الأول، تم تعميد تشارلز فيليب آرثر جورج في غرفة الموسيقى بالقصر، على يد رئيس أساقفة كانتربري، الدكتور جيفري فيشر.

وجرى إعلان والدة الأمير، ملكة بعمر 25 عاما عندما توفي والدها الملك جورج السادس عن عمر 56 عاما في 6 فبراير/شباط عام 1952. 

وعند وصول الملكة إلى العرش، أصبح الأمير تشارلز – بصفته الابن الأكبر للملكة – الوريث الواضح في سن الثالثة.

وتقلد الأمير، بصفته وريثا للعرش، تلقائيًا ألقاب: دوق كورنوال ودوق روثيزاي وإيرل كاريك وبارون رينفرو ولورد الجزر وأمير اسكتلندا.

 

 

وفاة الملكة إليزابيث الثانية وبريطانيا تعلن عن تنكيس الأعلام والحداد لمدة 10 أيام

اضف رد