أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

تفاصيل جديدة عن “مجزرة” بالمعبر الحدودي مليلية أكثر من 45 قتيل وجرح117 عنصرا من الأمن المغربي

علم من أوساط مغربية بمدينة الناظور، أن117 عنصرا من الامن الوطني المغربي من كافة التشكيلات، كانوا قد نقلوا مساء الخميس الى قسم المستعجلات بالمستشفى الحسني المدينة إثر تعرضهم لهجوم من قبل ما يتجاوز 2000 مهاجر من بلدان جنوب الصحراء في واحدة من أكبر محاولات اقتحام السياج الحدودي لمليلية المحتلة، وكانت الإصابات متفاوتة.

وأشارت المصادر إلى أن أغلب هذه العناصر الامنية، غادرت المستشفى بعد تلقي العلاجات الضرورية، بينما لا زال دركيين وعنصر من القوات المساعدة و4 عناصر في الجيش، أحدهم إصابته بليغة بغرفتي الرعاية الطبية والإنعاش بالمستشفى الى الآن.

من جهتها كشفت وسائل الاعلام الاسبانية، أن عملية الاقتحام أدت لمقتل 45 مهاجرا من جنوب الصحراء، واربعة عناصر من قوات الامن المغربي ” لم يتأكد رسميا من الجانب المغربي “، دون تحديد ملابسات وأسباب تلك الوفيات، بينما نجح 130 مهاجر في الوصول الى هدفهم المتمثل في الدخول لمليلة.


وأفادت مصادر إسبانية أن نحو ألفي مهاجر حاولوا، صباح الجمعة، دخول جيب مليلية الإسباني من المغرب، وتمكن نحو 130 شخصا منهم من ذلك.

ووفق متحدث باسم الشرطة الإسبانية، فإنه تم رصد مجموعة من المهاجرين تضم أكثر من “2000 مهاجر تقريبا” يقتربون من الحدود صباح الجمعة، مضيفا أن 130 شخصا تمكنوا من الدخول إلى الأراضي الإسبانية وهم من دول أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

وتجدر الإشارة إلى أن القوات المغربية استنفرت عناصرها في الناظور وفي ضواحي مليلية، وقد حل بالمنطقة قادة أمنيون من أجل الاطلاع على الوضع ومعرفة حقيقة الهجوم العنيف، ويُتوقع أن يتم اتخاذ إجراءات احترازية جديدة من أجل التأهب لأي محاولة اقتحام جديدة.

ولا زالت المنطقة تعرف توترا بسبب مخلفات العملية، اذ تقوم قوات الامن المغربي بملاحقة المهاجرين الذين في فشلوا في اجتياز السياج ولجؤوا الى الغابات المتاخمة للمدينة هربا من الملاحقة.

من جهة أخرى تنافلت وسائل الاعلام الاسبانية مشاهد تقوم فيها عناصر الحرس المدني بمليلية بتعنيف المهاجرين بعد تمكنهم من اقتحام السياج الحدودي.

المشاهد أثارت استياء الجمعيات الحقوقية في اسبانيا، معتبرين أن “طريقة تعامل الحرس المدني الاسباني مع هذه الفئة من المهاجرين مهينة وحاطة من الكرامة”.

من جانبه، أشاد رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، بالمجهود الكبير الذي قامت به العناصر الأمنية المغربية في التصدي لهجوم عنيف نفذه المئات من المهاجرين غير النظاميين على حدود مدينة مليلية اليوم الجمعة.

ووفق ما أوردته وكالة “أوروبا بريس” للأنباء، فإن سانشيز الذي يشارك في لقاء أوروبي في بروكسيل، قال في مؤتمر صحافي، إنه يُعبر عن دعمه وتضامنه للعناصر الأمنية المغربية ونظيرتها الإسبانية في التصدي لمحاولة اقتحام مليلية من طرف المئات من المهاجرين الذين ينحدرون أغلبهم من دول جنوب صحراء إفريقيا.

وأضاف ذات المصدر، أن سانشيز أشار إلى أن المغرب بدوره يعاني من ظاهرة الهجرة السرية بسبب التدفقات التي تأتي من المناطق المضطربة في الساحل، ودعا إلى الاعتراف بالمجهودات التي يقوم بها لمنع تدفقات المهاجرين السريين.

 

شاهد.. نحو ألفي مهاجر غير نظامي يقتحمون سياج معبر مليلية المحتلة ومقتل خمسة مهاجرين

 

اضف رد