أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

ثلثي سكان ألمانيا يرفضون مشاركة المنتخب الألماني في مونديال قطر 2022

كشفت نتائج استطلاع للرأي أن نحو ثلثي سكان ألمانيا يرفضون مشاركة المنتخب الألماني لكرة القدم في بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022.

وأوضحت نتائج الاستطلاع الذي أجراه معهد (انفراتست ديامب) الألماني لقياس الرأي أن 65% من سكان ألمانيا يرون أنه ينبغي على المانشافت عدم المشاركة في المونديال، مقابل 26% يرفضون المقاطعة و9% لم يبدوا رأيا محددا حيال هذا الموضوع.

وأظهرت النتائج أن 61% من المهتمين بكرة القدم في ألمانيا يؤيدون المقاطعة فيما أعرب 33% منهم عن تأييدهم لمشاركة المنتخب في البطولة في قطر، ولم يحدد 6% من هذه الشريحة موقفهم من هذا الموضوع.

ومن المنتظر أن تقام البطولة في قطر في الفترة بين 21 نوفمبر حتى 18 ديسمبر المقبل، وكانت قطر فازت بحق تنظيم المونديال في عام 2010.

وواجهت قطر انتقادات دولية بسبب معاملة العمالة الوافدة.

كانت صحيفة “جارديان” البريطانية كتبت في فبراير الماضي استنادا إلى استقصاءات أن أكثر من 6500 عامل أجنبي من الهند وباكستان ونيبال وبنجلاديش وسريلانكا توفوا في الأعوام العشرة الأخيرة في قطر.

وفي شهر مارس الماضي ، قال فريتز كيلر رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم، إن الاتحاد يعارض مقاطعة كأس العالم مونديال 2022.، لكنه يؤيد المنتخب الوطني في دعم حقوق العمال المهاجرين في قطر.

وارتدى لاعبو منتخب ألمانيا قمصانا تحمل عبارة “حقوق الإنسان” قبل انطلاق مباراة ضد أيسلندا، في افتتاح مشوارها بتصفيات كأس العالم.

واحتج لاعبو النرويج بطريقة مشابهة يوم الأربعاء قبل مباراة أمام جبل طارق وارتدوا قمصانا تحمل رسالة “حقوق الانسان داخل وخارج الملعب”.

وتأتي هذه المبادرات بعد تحقيق نشرته صحيفة الجارديان البريطانية، زعمت فيه وفاة 6500 عامل في حوادث متعلقة، بالعمل في الاستادات منذ فوز قطر بالتنظيم في 2010.

وطالب نادي ترومسو المنافس في دوري الأضواء النرويجي الاتحاد الوطني بالتفكير في مقاطعة كأس العالم، بعد نشر تقرير “الجارديان”، لكن كيلر يعارض هذه الخطوة.

وقال كيلر في مقابلة بموقع الاتحاد الألماني على الإنترنت “بدأت قطر إصلاحات عديدة ويوجد تقدم ملحوظ، رغم أنه لا تزال هناك خطوات للقيام بها”.

وأضاف “كنت أود الدفع نحو تغييرات محددة وتطبيقها قبل منح قطر تنظيم كأس العالم، حيث توجد العديد من الأشياء التي تحتاج لتغيير، وبدلا من ذلك نالت قطر حقوق تنظيم كأس العالم على أمل المساعدة في تحسين الأوضاع”.

وقال روبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا اليوم إن مقاطعة النهائيات “خطأ جسيم”.

وتابع كيلر “يجب التمسك بقيمنا والسماح للأصوات بأن تكون مسموعة في كل وقت وكل لاعب يحلم بأن يمثل بلده في كأس العالم وفي نفس الوقت يعرفون أنه لا مساس بحقوق الانسان”.

وردت الحكومة القطرية بأنها حسنت من وضع العمالة الأجنبية لديها على نحو ملحوظ من خلال تنفيذ إصلاحات لوضعهم.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال الشيخ ثامر آل ثاني نائب مدير مكتب الاتصال الحكومي فى قطر إن بلاده حققت ” تقدما مهما” في هذا المجال في الفترة الأخيرة.

 

 

 

اضف رد