أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

جلالة الملك يبحث مع الرئيس التشيكي العلاقات الثنائية والقضايا الدولية والإقليمية الراهنة

براغ- استقبل الرئيس التشيكي ، ميلوس زيمان ، الليلة الماضية ، جلالة الملك محمد السادس ، الذي يزور براغ حالياً.

وتم خلال المقابلة ، بحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها ، إضافة إلى القضايا الدولية والإقليمية الراهنة.

وأجرى جلالة الملك، اليوم الاثنين، بمقر القصر الرئاسي ببراغ، مباحثات على انفراد مع رئيس جمهورية التشيك “ميلوس زيمان”.

وتندرج هذه المباحثات، في إطار زيارة عمل يقوم بها الملك إلى جمهورية التشيك، والتي تعكس سياسته الرامية، إلى انفتاح المملكة على دول وسط وشرق أوروبا.

وبحث معه سبل تقوية العلاقات الثنائية في أفق تطويرها إلى شراكة استراتيجية شاملة بين المغرب وجمهورية التشيك، فضلا على قضايا الإرهاب والتطرف والهجرة والوضع بمنطقة الشرق الأوسط و شمال أفريقيا .

وهمت مباحثات قائدي البلدين، العلاقات الثنائية وسبل تعميقها بشكل ملموس، وخصوصا، على المستوى الاقتصادي والثقافي، علما أن جمهورية التشيك تصنف المملكة ضمن الـ25 بلدا ذات الأولوية، وقامت سنة 2013 بفتح مكتب تمثيلي تجاري لها بالدار البيضاء.

كما تطرقت هذه المباحثات إلى القضايا الدولية والإقليمية الراهنة.

في السياق ذاته، عبر الرئيس التشكي عن دعمه للوحدة الترابية للمملكة المغربية، مشدداً على ان هذا النزاع المفتعل ينبغي أن ينتهي في اتجاه دعم الحقوق الشرعية للمغرب على صحرائه.

يشار إلى أن الرئيس التشيكي سبق أن  وجه دعوة إلى الملك محمد السادس لزيارة بلاده، مشددا على ان هذه الزيارة ستفتح الباب أمام إعطاء نفس جديد للعلاقات بين البلدين بحكم الدور الذي يلعبه جلالة الملك في المنطقة والجهود التي يبذلها من أجل إرساء قيم السلم والتسامح في العالم.

وأشاد الرئيس التشيكي بالدور الريادي الذي يلعبه المغرب في المنطقة المغاربية وأفريقيا، وفق رؤية الملك الرامية إلى اشاعة قيم الاعتدال والوسطية التي يدعو إليها الإسلام، ومكانة المغرب في أفريقيا، من حيث المشاريع التنموية والشراكة جنوب – جنوب التي ينهجها في علاقاته مع القارة الأفريقية والرامية إلى تحقيق التنمية البشرية، من خلال تشجيع المشاريع المدرة للدخل والأمن الغذائي والعناية بأوضاع المرأة والشباب والفئات الفقيرة بأفريقيا، وطالب بشراكة ثلاثية بين المغرب والتشيك ودول أفريقيا في ما يخص إنجاز هذه الرؤية الطموحة وباستكشاف مجالات أخرى للتعاون الثنائي بين البلدين في المجال الاقتصادي، خاصة قطاع الصناعات والطاقات المتجددة والبيئة والنقل، في أفق بناء شراكات فاعلة بين البلدين تهم جميع المجالات.

اضف رد