panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

جميع وزراء حزب العدالة و التنمية المرشحين في اللوائح المحلية فازوا بمقاعد برلمانية

الرباط – قالت مصادر مسؤولة، إن جميع وزراء حزب العدالة و التنمية المرشحين في اللوائح المحلية فازوا بمقاعد برلمانية برسم الانتخابات التشريعية التي أجريت يوم أمس الجمعة.

وبالإضافة إلى إعلان فوز الأمين العام ورئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، كشف «البيجيدي» بشكل رسمي فوز وزيره في النقل، محمد نجيب بوليف، بدائرة طنجة.

من جهة ثانية أعلن الحزب ذاته فوز كل من عزيز رباح، وزير التجهيز والنقل بمقعد الدائرة الانتخابية بالقنيطرة، ووزير الميزانية إدريس الأزمي بمقعد مدينة فاس، ومصطفى الخلفي، وزير الاتصال، بمدينة سيدي بنور.

إلى ذلك أعلن “البيجيدي” فوز الوزير عبد القادر عمارة بمقعد بدائرة سلا الجديدة، ووزير التعليم لحسن الداودي على مستوى دائرة بني ملال.

وكان القيادي في حزب العدالة والتنمية، عبد الحق العربي، قد أعلن مساء الجمعة، تصدر حزبه نتائج الانتخابات، وذلك وفق التقارير الأولية رغم التجاوزات التي حدثت، كما اتهم رجال السلطة بالتدخل وأشار إلى وجود استخدام للمال السياسي.

من جهته، أكد رئيس الحزب، عبد الإله بنكيران، من داخل مقر الحزب الذي وصله لمتابعة نتائج الانتخابات التشريعية، أنّ “حياته السياسية لم تنته بعد” في إشارة أولى إلى اتجاه حزبه للفوز بالانتخابات.

وتعتمد القاعدة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية بالأساس على الطبقة المتوسطة المنتشرة في المدن كما يتميز المنخرطون في الحزب بالانضباط والتنظيم، واستطاع هذا الحزب أن يفوز بأصوات كثيرة في البوادي التي كانت حكرا على منافسيه من حزب الاستقلال المحافظ وحزب الأصالة والمعاصرة والحركة الشعبية.

وأبدى ابن كيران ثقته في الفوز بولاية ثانية، وقد ربط بقاءه في العمل السياسي بهذا الفوز، فيما رفع حزبه شعار “صوتنا فرصتنا لمواصلة الإصلاح” وفق برنامج انتخابي مبني على “المنهجية الإسلامية”.

وفي وقت يعتبر ابن كيران أن الإصلاحات التي قامت بها حكومته “أنقذت القارب من الغرق”، في إشارة إلى الظروف الاقتصادية الصعبة للبلاد، يرى منافسوه وخصومه أن تلك الإصلاحات “ضعيفة” و”كارثية”.

اضف رد