أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

حفيظ العلمي: “إذا عرقلت مصر دخول منتجاتنا المغربية ثلاثة أشهر” سنرد بالمثل على الصادرات المصرية

صرح حفيظ العلمي  بأن المملكة سترد “إذا عرقلت مصر دخول منتجاتنا المغربية ثلاثة أشهر، فإن المغرب سيفعل الشيء نفسه أي سيعاملهم بالمثل “.

الرباط – اتهم وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي، حفيظ العلمي، مصر بعرقلة دخول الصادرات المغربية إلى أراضيها، مبرزا أنها تصدر منتوجات صينية تحمل علامات مصرية.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب المغربي، حيث كشف الوزير أنه أجرى محادثات مع وزيرة التجارة المصرية نيفين جامع، وعبر عن انزعاجه من الأمر، بينما عبرت هي عن “استيائها من القيود المفروضة على وصول العمال والبضائع المصرية في المغرب، وتحميله مسؤولية هذا الانسداد”

وتابع العلمي “سألتني وزيرة الصناعة والتجارة المصرية عن السبب وراء منع خمس حاويات مصرية في الميناء، وقلت لها إن مصر تفعل الشيء نفسه بالنسبة للمنتجات المغربية”، موضحا أنه أبلغ المسؤولة الحكومية أنه “إذا عرقلت بلادها دخول منتجاتنا المغربية ثلاثة أشهر، فإن المغرب سيفعل الشيء نفسه أي سيعاملهم بالمثل “.

وأشار حفيظ العلمي إلى أن “المملكة تصدر السيارات إلى مصر بشكل خاص، لكن مصر “لا تقبل إلا تلك المصنعة في مصنع سوماكا وترفض تلك التي تم تركيبها في مصنع رونو بطنجة”.

وتابع بالقول، أن السلطات المغربية فحصت مؤخرًا خمس حاويات من مصر لتكتشف أن ثلاثًا منها جاءت بالفعل من الصين وعليها علامة مصرية.

ووجهت وزير التجارة والصناعة المصرية، نيفين جامع دعوة نظيرها المغربي لزيارة القاهرة لبحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي المشترك واستعراض كافة الملفات المطروحة على جدول الاعمال وكذا التشاور بشأن كافة الموضوعات والقضايا الاقتصادية الاقليمية والعالمية محل الاهتمام المشترك.

على الجانب المصري يشير العلمي بأن الوزيرة نيفين جامع قد “تفهمت الأمر” وطلبت إحداث لجنة مشتركة لحل هذه المشاكل. فيما لم تعلِّق الصحافة المصرية على حديث الوزير المغربي بل اكتفت بنشر خبر اللقاء الذي وصفته الوزيرة بأنه “ترجمة للعلاقات التاريخية المتميِّزة بين البلدين إلى مشروعات تعاون اقتصادي تجاري واستثماري ملموس تصب في مصلحة الاقتصادين المصري والمغربي وتعود بالنفع على الشعبين الشقيقين”.

جانب من جلسة المباحثات

وقالت الوزيرة المصرية إنه “اتُّفق مع الجانب المغربي على تشكيل مجموعة عمل من وزارتَي التجارة في البلدين لحصر المعوقات والتحديات التي تعترض حركة التبادل التجاري.. وإيجاد حلول جذرية لها في أسرع وقت ممكن”. كما أشارت بهذا الصدد إلى “أهمية تدشين آلية عمل ميسرة بين البلدين ترتكز على إجراءات واضحة وضوابط زمنية محددة لتسهيل نفاذ الصادرات المصرية للأسواق المغربية والصادرات المغربية للسوق المصري”.

هذا وأكدت الوزيرة أن “السوق المغربي يعد أحد أهم الأسواق المستقبِلة للصادرات المصرية بمنطقة الشرق الأوسط وقارة إفريقيا”. مشيرة إلى أن “إجمالي الصادرات المصرية لدولة المغرب بلغ العام الماضي نحو 468 مليون دولار كما بلغ إجمالي الصادرات المصرية خلال الـ5 أشهر الأولى من العام الجاري 265 مليون دولار”.

فيما تقر هذه الأرقام الواردة على لسان المسؤولة المصريَّة بانخفاض صادرات بلادها نحو المغرب. هذا ما يؤكده كذلك تقرير حكومي يتحدَّث عن انخفاض التبادل التجارى بين مصر والمغرب خلال الفترة من يناير/كانون الثاني إلى سبتمبر/أيلول 2020 ليسجل 453 مليون دولار مقابل 519 مليون دولار بالفترة المماثلة من 2019. وأرجع التقرير الانخفاض الحاد بالواردات المغربية من الخارج إلى الأزمة الاقتصادية الشديدة التي مر بها المغرب خلال تلك الفترة واختيارها منهج الإغلاق الكامل لمواجهة كورونا.

أما بخصوص الصادرات المغربية نحو مصر فيوضح التقرير أنها سجلت 118 مليون دولار خلال الفترة من يناير/كانون الثاني حتى سبتمبر/أيلول 2020 مقارنة بـ129 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

 

اضف رد