أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

دبلوماسيين مغاربة تعرضوا للسرقة و التخذير من عاملات جنس في كولومبيا

كشفت مصادر دبلوماسية مغربية، أن سفارة المملكة بكولومببا تتابع مجريات قضية الدبلوماسيين المغاربة بهذا البلد اللاتيني، موضحة أن المعنيين هما دبلوماسيان اثنان فقط وليس ثلاثة كما تم الترويج له سابقا.

وقع دبلوماسيين مغاربة يعملون في سفارة بلادهم في بوغوتا، أمس الأربعاء، ضحية عملية سرقة من قبل عاملات جنس قمن بتخديرهم خلال لقاء جمعهم، وفق ما أعلن موقع كولومبي.

ونقل المصدر عن العقيد فيرني فاسكيز، القائد العملياتي الأول لشرطة العاصمة بوغوتا، قوله إن الدبلوماسيين المغاربة لجأوا إلى صفحة على الإنترنت للحصول على خدمة “مرافقة نسائية”، الوجه الآخر للدعارة.

وبعد الاتصال بالمعنيات بالأمر، التقى الجميع في مركز تسوق، ثم توجهوا إلى محل إقامة حيث ناولت الفتيات الدبلوماسيين حبات تخدير في غفلة منهم، ثم غادرن المنزل بهاتف خلوي متطور وجهاز لوح رقمي، بينما تم نقل الدبلوماسيين لاحقا إلى إحدى المصحات للعلاج.

وذكر قائد شرطة العاصمة الكولومبية أنه أعطيت الأوامر لإجراء تحقيقات من أجل الوصول إلى مكان وجود الفتيات.

وعلّق الإعلامي المغربي المقيم في فرنسا، محمد واموسي، على الحدث بالقول “حين انتقدنا من بضعة أيام أداء سفارة المغرب لدى كولومبيا، غضب البعض واعتبر ذلك تهجما على السيدة السفيرة وتبخيسا لعملها، واليوم يخرج علينا الإعلام الكولومبي بفضيحة أخلاقية ثقيلة لثلاثة دبلوماسيين في السفارة المغربية بينهم سكرتير رفيع، طلبوا خدمة المرافقة النسائية من عاملات جنس عبر الإنترنيت، وتوجهوا برفقتهن إلى شقة حيث تعرضوا للتخدير وسرقة ممتلكاتهم، وجرى نقلهم إلى المستشفى بينما لاذت الفتيات بالفرار”، بحسب ما دوّن على “فيسبوك”.

وهو ما دونه محمد العاموسي على صفحته الشخصية على منصة تويتر قائلاً: “حين انتقدنا من بضعة أيام أداء سفارة المغرب لدى كولومبيا، غضب البعض واعتبر ذلك تهجماً على السيدة السفيرة و تبخيساً لعملها.”

 

مضيفاً في ذات السياق: “اليوم يخرج علينا الإعلام الكولومبي بفضيحة أخلاقية ثقيلة لثلاثة دبلوماسيين في السفارة المغربية بينهم سكرتير رفيع”.

ويقول محمد- وهو أيضاً ما أكدته مصادر صحفية كولومبية– أن هؤلاء الدبلوماسيين ” طلبوا خدمة المرافقة النسائية من عاملات جنس، وتوجهوا برفقتهم إلى شقة حيث تعرضوا للتخدير وسرقة ممتلكاتهم، وجرى نقلهم إلى المستشفى بينما لاذت الفتيات بالفرار ”

وعمت موجة من السخرية والغضب وسائل التواصل الاجتماعي في المغرب بين متسائل عن طبيعة تعيين هؤلاء الدبولماسيين بالأساس. وبين ساخر من الحالة التي وصلت إليها التمثيليات الدبلوماسية المغربية في الخارج.

تكتم مغربي رسمي

إلى ذلك أكدت مصادر دبلوماسية مغربية، بحسب موقع “هسبريس” أن سفارة المغرب في “بوغوتا” تتابع مجريات هذه الواقعة، بتواصل مع السلطات الكولومبية المختصة.

مؤكدة أن الأمر يهم دبلوماسيين اثنين لا ثلاثة.

وأكدت نفس المصادر أنه سيتم فتح تحقيق “مُعمق وشفاف” من أجل الوقوف على ظروف وملابسات هذه الواقعة.

 

 

 

 

 

اضف رد