panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رئاسة الاتحاد البرلماني العربي تؤيّد الإجراءات التي اتخذتها المملكة المغربيّة لتأمين حرية المرور في منطقة الكركرات

عبر الاتحاد البرلماني العربي عن تأييده للخطوات والتدابير التي اتخذتها المملكة المغربية لتأمين حرية تنقل الأشخاص والبضائع عبر المعبر الحدودي الكركرات.

وقالت رئاسة الاتحاد البرلماني العربي في بيان أنها تتابع “ببالغ القلق والأسف التطورات الأخيرة التي وقعت في أرض المملكة المغربية الشقيقة”، مشددا على أن “المساس بأمن وسلامة الدول هو خروج على المواثيق الدولية ويهدد الأمن والسلم الدوليين”.

ويؤكدُ الاتحاد البرلماني العربي، برئاسه صقر غباش وقوفه التام إلى جانب المملكة المغربية الشقيقة، في كافةِ الإجراءات التي تضمنُ أمنها وسيادتها ووحدة أراضيها وسلامة مواطنيها.

ويدعو الاتحاد البرلماني العربي، إلى ضرورةِ الالتزام بالمقرّرات الصادرة عن المجتمع الدولي، ممثلاً في هيئة الأمم المتحدة، وما صدر عنها من قراراتٍ، لغاياتِ إيجاد الحلول لأي صراعٍ في المنطقة.

وعبر الاتحاد البرلماني العربي عن ثقته الكاملة في أن المملكة المغربية قيادة وشعبا قادرة على الدفاع عن سيادة ووحدة أراضيها وسلامة مواطنيها.

والسبت استعادت المغرب السيطرة على معبر الكركرات واستأنفت حركة النقل مع موريتانيا عبر المعبر وأعادت الهدوء إليه، بعد إغلاقه من قبل عناصر موالية لجبهة البوليساريو منذ 21 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

والجمعة أعلنت الخارجية المغربية في بيان، تحرك بلادها عسكريا لوقف الاستفزازات الخطيرة وغير المقبولة لبوليساريو في الكركرات.

وتمكنت القوات المسلحة الملكية المغربية الجمعة من طرد ميليشيات البوليساريو من معبر الكركرات الحدودي مع موريتانيا وإعادة فتحه أمام الحركة التجارية بعد اشتباكات مع الانفصاليين وتدمير عدد من آلياتهم العسكرية، حين ردوا على إعادة فتح المعبر بهجوم بمنطقة المحبس، وفق مصادر إعلامية مغربية.

 

اضف رد