أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رئيس النيابة العامة تتوعّد مروّجي الشائعات حول فيروس (كورونا)

حذّر النائب العام من المساس بالنظام العام عبر إشاعة الأخبار مجهولة المصدر، التي تصعّد الهلع لدى المجتمع، مشدداً على أن ذلك يعرّض للمساءلة الجزائية.

الرباط –  أعلن الوكيل العام للملك رئيس النيابة العامة، اليوم الثلاثاء، أن تعليمات صارمة قد أعطيت للنيابات العامة لدى محاكم المملكة، من أجل متابعة كل من يروج أخبارا زائفة ذات علاقة بفيروس “كورونا”، من شأنها إثارة الفزع بين الناس، أو المساس بالنظام العام.

وأكد رئيس النيابة العامة على استقاء المعلومة من مصدرها الرسمي، مفيدة بأن ذلك مطلب وطني يرسخ التوعية المجتمعية ويعزز الأمن المعلوماتي، داعية إلى عدم الاشتراك في إشاعة الأخبار مجهولة المصدر الماسة بالنظام العام عبر وسائط التواصل الاجتماعي في المغرب.

وحسب بيان للرئاسة للنيابة العامة فقد تمت مباشرة أبحاث في الموضوع بواسطة الشرطة القضائية، كما أنها قد حركت الدعوى العمومية في حق بعض الأشخاص المشتبه في مسؤوليتهم عن ترويج أخبار زائفة في موضوع فيروس كورونا.

وأكد بيان أن الأجهزة الأمنية، ستتصدى بكل حزم وفي إطار القانون لكل من ينشر أو يسهم في تداول مثل تلك الأخبار الكاذبة والشائعات المغرضة التي من شأنها احداث البلبلة وترويع المواطنين، خاصة في تلك الظروف الراهنة التي تستدعي تكاتف الجميع ومساندة أجهزة ومؤسسات الدولة في الجهود المضنية التي تبذلها في مواجهة ذلك الوباء “كورونا ” المستجد، وأن يعتمد المواطنون في الحصول على المعلومات على ما يصدر عن الجهات الرسمية المختصة في البلاد.

وتزامن تحذير النيابة العامة، مع لجوء بعض الحسابات في مواقع التواصل الاجتماعي، إلى بث الإشاعات والأخبار المغلوطة، وخصوصا ما يتعلق بالإصابة بفايروس كورونا المستجد، إذ دأبت وزارة الصحة على تأكيد استقاء وأخذ المعلومات من مصادرها الرسمية، وعدم الانسياق وراء الشائعات.

جدير بالذكر أن الحكومة المغربية فعّلت جملة من الإجراءات الوقائية لحماية التراب الوطني من الانتشار الواسع لـ”كورونا”؛ أهمها غلق الحدود وتعليق الدراسة.

فيما أعلنت وزارة الداخلية، أمس الاثنين، إغلاق العديد من المناطق والمرافق العمومية فى وجه العموم، ابتداء من الساعة السادسة مساء، لتطويق مخاطر تفشي “فيروس كورونا”.

ووفق بلاغ وزارة الداخلية فإن الإغلاق يهم المقاهي والمطاعم والقاعات السينمائية، والمسارح وقاعات الحفلات، والأندية والقاعات الرياضية.

كما شدد المصدر نفسه إلى أن قرار الإغلاق، الذي سيتم حتى إشعار آخر، يهم أيضا الحمامات وقاعات الألعاب وملاعب القرب.

 

 

L’image contient peut-être : texte

اضف رد