أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد نفتالي يعبر عن شكره للملك المفدى و يؤكد المغرب صديق و شريك وتربطنا علاقات قوية بالمملكة

بعث الملك المفدى محمد السادس حفظه الله ، برقية تهنئة خاصة إلى رئيس الوزراء، نفتالي بينيت بمناسبة توليه منصبه، وشدد على مواصلة سعي المملكة “لخدمة سلام عادل ودائم” بمنطقة الشرق الأوسط. هذه التهنئة أتت قبيل زيارة مرتقبة لوفد من حماس برئاسة إسماعيل هنية إلى المغرب بدعوة من حزب العدالة والتنمية قائد الائتلاف الحكومي في البلاد.

وأكد جلالة الملك المحفدى حفظه الله، حرص المملكة المغربية الشريفة على مواصلة مساعيها “لخدمة سلام عادل ودائم” في المنطقة.

من جهته قال رئيس الوزراء ، نفتالي بينيت، أن المغرب صديق وشريك هام في المساعي الرامية لدفع السلام.

جاء ذلك في رد، اليوم الأربعاء، على برقية تهنئة تلقاها من العاهل المغربي، الملك محمد السادس، بمناسبة توليه منصبه.  

وقال بينيت: ” أشكر جلالة الملك محمد السادس ، على تهانيه الحارة وألتمس التعبير عن بالغ تقديري لجلالته”.

مضيفا:“إسرائيل ترى المغرب كدولة صديقة وشريك مهم في جهود السلام والأمن في المنطقة”.

وتابع رئيس الوزراء الإسرائيلي: “سأعمل على تعزيز العلاقات الإسرائيلية المغربية في كافة المجالات، بما سيحقق الرفاهية والازدهار لكلا الشعبين اللذين تربطهما صداقة طويلة الأمد”.

وأشار مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى أن بينيت تلقى، اليوم الأربعاء، برقية الملك المغربي.

وأضاف: “وأغتنم هذه المناسبة لأؤكد لكم حرص المملكة المغربية على مواصلة دورها الفاعل ومساعيها الخيرة الهادفة لخدمة سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط يضمن لكافة شعوب المنطقة العيش جنبا إلى جنب، في أمن واستقرار ووئام”.

والأحد، أدى بينيت اليمين الدستورية بالبرلمان الإسرائيلي (الكنيست) بعد حصول الائتلاف الحكومي الجديد الذي يرأسه على ثقة البرلمان.

وصوّت الكنيست المؤلف من 120 نائبا لصالح ائتلاف شكله الزعيم الوسطي يائير لابيد بأغلبية ضئيلة، ولكنها كانت كافية لإنهاء 12 عاما متواصلة من حكم بنيامين نتنياهو.

واستأنفت المملكة المغربية علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل في ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي.

يذكر أن المغرب أصبح رابع دولة عربية تستأنف علاقاتها مع إسرائيل أواخر العام الماضي بموجب اتفاق رعته إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب. وينص كذلك على اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب على الصحراء الغربية المتنازع عليها مع جبهة البوليساريو.

ويزور الأربعاء وفد من حركة حماس الفلسطينية بقيادة رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية المغرب بدعوة من حزب العدالة والتنمية قائد الائتلاف الحكومي، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الفرنسية نائب الأمين العام للحزب سليمان العمراني.

وتأتي هذه الزيارة “في إطار العلاقات بين المملكة وفلسطين ومساهمة في دعم القضية الفلسطينية والتشاور وتبادل الأفكار”، متضمنة لقاءات مع بعض الأحزاب السياسية المغربية، وفق ما أضاف العمراني. ويعد حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعتدل مقرّبا فكريا من حركة حماس الفلسطينية.

اضف رد