panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

تراجع مبيعات شركة ” سنطلرال دانون ” في المغرب بنسبة تجاوزت الـ 40 في المائة بسبب المقاطعة

م ق – أكدت الكشوفات الحسابية النصف السنوية لـشركة ” سنطرال دانون ” عن تراجع في نمو قطاع صناعة الحليب ومشتقاته، وهو ما عزته المجموعة الفرنسية إلى تراجع مبيعاتها في المغرب بنسبة 40 في المائة جراء حملة المقاطعة ، ما أثر سلبا فى أرقام معاملات المجموعة الفرنسية.

وتتوقع الشركة أن يستمر الأداء السلبي لفرعها المغربي “سنترال دانون” خلال النصف الثاني من العام الجاري، بسبب استمرار مقاطعة منتوجها الرئيسي في سوق الحليب.

وهو ما أثر على إيراداتها المتعلقة بإنتاج الحليب بنسبة 0,8 في المائة على المستوى العالمي. وحاول الفرع المغربي لـ”دانون الدولية” منذ انطلاق حملة المقاطعة القيام بعمليات تواصلية لحد من آثارها على الأأداء التجاري، فأطلق في شهر رمضان عروضا تشجيعية خفضت من خلالها سعر لتر الحليب بدرهم، كما اضطر الرئيس المدير العام لـ”دانون الدولية” إمانويل فابير إلى زيارة المغرب من أجل لقاء المستهلكين والتجار، والوقوف عند الأسباب الحقيقية للمقاطعة.

وقلصت المقاطعة، التي جرى تدشينها على فيسبوك في أبريل نيسان، مبيعات الشركة التي قالت يوم الاثنين إنها تتوقع خسائر قدرها 150 مليون درهم في الشهور الستة المنتهية في 30 يونيو حزيران، انخفاضا من أرباح حجمها 56 مليون درهم في نفس الفترة قبل عام.

وكانت سنطرال دانون قالت الأسبوع الماضي إنها ستخفض كمية الحليب التي تجمعها من 120 ألف مزارع بواقع 30 في المئة وستسرح العمال المرتبطين معها بعقود قصيرة الأجل، والذين قدرهم وزير حكومي بألف شخص. ورفضت شركات أخرى تستهدفها المقاطعة التعليق.

وتستهدف الحملة محطات وقود أفريقيا المملوكة لمجموعة أكوا التابعة لوزير الزراعة عزيز أخنوش، أحد أغنى أغنياء المغرب، وشركة الألبان الفرنسية سنطرال دانون ومياه سيدي علي المعبأة.

اضف رد