أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رسمياً..مجلس الشيوخ الأمريكي يُحَمِّل بن سلمان مسؤولية قتل خاشقجي

واشنطن – أقر مجلس الشيوخ الأمريكي، ذو الأغلبية الجمهورية، اليوم الخميس، بالإجماع مشروع قانون يحمل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مسؤولية قتل الصحفي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بإسطنبول 2 أكتوبر الماضي.

كما أقرّ مجلس الشيوخ الأمريكي، بأغلبية 56 صوتاً مقابل 41، مشروع قرار لوقف الدعم العسكري الأمريكي للتحالف السعودي الإماراتي في اليمن.

وتعليقاً على هذه التطورات.. قال زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر إن كل أعضاء المجلس من الحزبين تكاتفوا لإدانة مقتل خاشقجي وتحميل ولي العهد السعودي المسؤولية، معتبراً أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لن يستطيع بعد الآن تجاهل هذه الجريمة الفاضحة.

وقال السيناتور ريتشارد بلومنثال: بالنظر لدور السعودية في هجمات 11 سبتمبر والقتل الوحشي لخاشقجي والتسبب بأزمة اليمن فإن تصويت اليوم كان مستحقاً بشدة، فيما أضافت السيناتورة ديان فاينستاين: لطالما تغاضينا عن أفعال التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن وتصويت اليوم رسالة لا تخطئها العين أن مجلسنا لن يدعم انخراط واشنطن في هذا الملف.

وكان السيناتور بوب كوركر رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي قدّم مشروع قرار لمجلس الشيوخ يحمل بن سلمان مسؤولية اغتيال خاشقجي.

وتضمن مشروع قرار كوركر تحميل ولي العهد السعودي مسؤولية مقتل خاشقجي والدعوة إلى محاسبة كل المتورطين في الجريمة.

وأكد مشروع القرار أن سياسات السعودية في السنوات الأخيرة أظهرت نمطاً مقلقاً في العديد من ملفات المنطقة، مشدداً على أن الرواية السعودية المضللة حول مقتل خاشقجي قوضت الثقة في علاقات السعودية وأمريكا، مشدداً أيضاً على أن السعودية قوضت وحدة مجلس التعاون الخليجي.

وكان السيناتور بوب كوركر جدد في تصريحات صحفية أمس ما قاله قبل أسبوع من أنه يعتقد أن ولي العهد السعودي أمر وأشرف على قتل خاشقجي في القنصلية، وإذا مثل ولي العهد السعودي أمام هيئة محلفين لأدين بقتل خاشقجي في أقل من 30 دقيقة.

وفي السياق ذاته أكد السيناتور ليندزي غراهام دعم مشروع قرار ساندرز لمساءلة السعودية على انتهاكاتها في اليمن، وقال إن ولي العهد السعودي متورط في قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، مشدداً على أن ما حصل لخاشقجي غيّر معادلة العلاقات مع السعودية.

وأضاف ليندزي غراهام أنه طالما بقي ولي العهد السعودي في منصبه لن تبقى العلاقات مع المملكة طبيعية، مشيراً إلى أن السعوديون يحتاجون إلى الولايات المتحدة أكثر مما نحتاج إليهم وسنجد نفطا أكثر في مكان آخر.

وأعلنت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي أيه”، مؤخراً، أنها توصلت إلى أن “قتل خاشقجي كان بأمر مباشر من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان”.

وتتزايد تحركات مجلس الشيوخ مؤخراً ضد بن سلمان، حيث قال عضوا مجلس الشيوخ الديمقراطيان إد ماركي وجيف ميركلي إنهما بعثا برسالة يوم الثلاثاء يطلبان فيها من وزير الطاقة ريك بيري أن يطلع الكونجرس على أي محادثات أجراها مع السعودية بشأن اتفاق للطاقة النووية المدنية في رحلته الأخيرة للمملكة.

ولم يرد مسؤولو وزارة الطاقة بعد على طلب للتعليق من رويترز.

ويتعين أن يوقع ترامب على القرارات المشتركة للكونجرس ويكون لها قوة القانون. ولم يُنشر بعد محتوى هذا القرار وبالتالي لم يتضح ما إذا كان سيؤدي إلى عقوبة محددة ضد ولي العهد السعودي أو المملكة، أكثر من كونه مجرد بيان تنديد.

وقال كوركر إن القرار يشبه إلى حد بعيد قراراً قدمه الأسبوع الماضي السناتور الجمهوري لينزي جراهام وعدد من الجمهوريين والديمقراطيين، ندد بقتل خاشقجي وقال إن مجلس الشيوخ “على ثقة كبيرة” بأن ولي العهد السعودي متواطئ في قتله.

وكانت جينا هاسبل مديرة وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي أيه”، قدمت أمس إفادتها الثانية أمام زعماء مجلس النواب بشأن مقتل خاشقجي، وذلك بعد إفادتها الأولى أمام بعض أعضاء مجلس الشيوخ في 4 ديسمبر الجاري.

وبينما امتنع أعضاء مجلس النواب عن التعليق بأكثر من قولهم إنهم لم يسمعوا شيئاً يغير وجهة نظرهم بشأن مقتل خاشقجي، بحسب رويترز، قال النائب الديمقراطي إليوت إنغل الذي سيرأس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب حين يسيطر الديمقراطيون عليه ابتداء من يناير المقبل “علينا مراجعة علاقتنا مع السعودية وتحديد الجوانب التي قد تتغير فيها”، وفقاً لـ”الجزيرة نت”.

وأدلى إنغل بتصريحاته للصحفيين في مقر الكونغرس بعد انتهاء الإحاطة التي قدمتها هاسبل لقادة مجلس النواب اليوم الأربعاء في جلسة مغلقة، واصفاً ما حدث لجمال خاشقجي بأنه “مأساوي”.

وقال إنغل “تنوي لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب عقد جلسات استماع بعد بداية العام المقبل بشأن كل جوانب السلوك السعودي”. وأضاف “بالطبع ما حدث للسيد خاشقجي مأساوي ويجعل مهمتنا أكثر صعوبة. وهناك أسئلة كثيرة لدى النواب بشأن سلوك السعودية في اليمن وسلوكها مع شعبها”.

وسُئل إنغل عن رأيه بشأن اتهام ولي عهد السعودية محمد بن سلمان بالمسؤولية عن قتل خاشقجي فامتنع عن تقديم إجابة محددة لكنه قال إن “كل قادة الدول مسؤولون عما يحدث تحت سلطتهم”.

 

اضف رد