أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

رسميا.. الخارجية الامريكية تنشر الاتفاق الثلاثي الموقع بين واشنطن والرباط وتل ابيب

نشرت وزارة الخارجية الأمريكية، أخيرا، نص الإعلان الثلاثي الموقع بين المغرب وأمريكا وإسرائيل، والذي تم توقيعه في الـ22 من دجنبر الماضي.

نشر هذا الاعلان الثلاثي، الذي يحمل الرقم الرسمي 20-1222، على موقع وزارة الخارجية، يفنذ مرة أخرى كل الإدعاءات حول إمكانية تراجع إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، عن الاتفاق الثلاثي الموقع بين المغرب وأمريكا وإسرائيل.

يؤكد الإعلان التأكيد على الموقع الرسمي للخارجية الأمريكية اعترافاً رسمياً من الإدارة الجديدة للولايات المتحدة بسيادة المغرب الكامل على أقاليمه بالصحراء المغربية قرار صادر عن أعلى سلطة دستورية في البلد، وأن الادارة الحالية تلتزم به وتسعى لتنفيذ بنوده كاملة.

وكان موقع “أكسيوس” الأمريكي كشف أن وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، طمأن نظيره المغربي، في أول اتصال بينهما، بأن أمريكا لن تتراجع عن الاعتراف بمغربية الصحراء، مشيرا إلى أن هذا الأمر كان جزءا من صفقة استئناف العلاقات بين المغرب وإسرائيل.

يشار إلى الإعلان الثلاثي المشترك يتضمن اعتراف الولايات المتحدة بالسيادة المغربية الكاملة على إقليم الصحراء، وتجدد دعمها لمقترح الحكم الذاتي المغربي الجاد والواقعي وذي المصداقية، باعتباره الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع حول جهة الصحراء المغربية.

Diplomatic and Consular Relations

Agreement signed at Rabat December 22, 2020; entered into force December 22, 2020.

 

وتيسيرا للعمل من أجل بلوغ هذه الغاية، ذكرت البلدان الثلاثة أن الولايات المتحدة “ستشجع التنمية الاقتصادية والاجتماعية مع المغرب، بما في ذلك في إقليم الصحراء المغربية، وستقوم، لهذا الغرض، بفتح قنصلية في مدينة الداخلة، من أجل تعزيز الفرص الاقتصادية والاستثمارية لفائدة المنطقة.

وذكرت البلدان الثلاثة، في الإعلان المشترك، بوجهات النظر المتبادلة خلال نفس الاتصال بين الملك محمد السادس والرئيس دونالد ترامب، بشأن الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط، والذي جدد خلاله الملك موقف المملكة المغربية المتوازن والثابت بخصوص القضية الفلسطينية والموقف المعبر عنه في ما يخص أهمية المحافظة على الطابع الخاص لمدينة القدس المقدسة بالنسبة للديانات السماوية الثلاث ومكانة صاحب الجلالة كرئيس للجنة القدس.

وتم تأسيس منظمة (أيباك)، في 1951، باسم لجنة الشؤون العامة الأميركية الصهيونية، ثم غيرت اسمها إلى لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية.

وفي 10 ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أعلنت إسرائيل والمغرب استئناف العلاقات الدبلوماسية بينهما بعد توقفها عام 2000.

وفي 22 من الشهر ذاته، وقع رئيس الوزراء المغربي، سعد الدين العثماني، “إعلانا مشتركا” حول العلاقات بين بلاده وإسرائيل والولايات المتحدة، خلال أول زيارة لوفد رسمي إسرائيلي أميركي للعاصمة الرباط.

وأصبح المغرب رابع دولة عربية توافق، خلال عام 2020، على تطبيع علاقاتها مع إسرائيل، بعد الإمارات والبحرين والسودان.

اضف رد