panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

زعيمة اليسار : الحكومة تُفوت الأراضي الغابوية لزراعة “الأفوكادو”..استثمار إسرائيلي كبير لإنتاج”الأفوكادو” كيلوغرام واحد من الافوكادو 1000 لتر من الماء؟!

بدون شرط جواز التلقيح الذي فرض عليها ظلما دون غيرها في محاولة لإسكاتها”،السماح بدخول رئيسة الحزب الاشتراكي الموحد نبيلة منيب كانت قد منعت من دخول البرلمان منذ أكتوبر الماضي، لعدم حصولها على جواز تلقيح ضد فيروس كورونا

قالت نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب “الاشتراكي الموحد” إن الإجراءات التي اتخذتها الدولة في مجال الماء، هي تدابير استعجالية أو على المدى المتوسط، في حين أن البلاد بحاجة إلى سياسية على المدى البعيد.

وأشارت منيب في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، الاثنين، أن هناك اختلالا في التنسيق بين القطاعات، ومازال المغرب اليوم يفوت مئات الهكتارات لزراعة فاكهة الأفوكادو في وقت يعاني فيها من خصاص في الماء.

وأكدت أن الأزمة المائية تشكل تحديا حقيقيا للمغرب، خاصة أنه يعاني من إجهاد مائي متزايد، وما يرافق ذلك من تهديدات وكوارث بيئية.

ولفتت إلى أن التغيرات المناخية العالمية تسير بسرعة تتجاوز المغرب، لذلك ينبغي الانكباب على معالجة الاختلالات التي رصدها المجلس الأعلى للحسابات في مجال تدبير الماء، لرفع تحدي ندرة المياه.

وسجلت أن تراجع الموارد المائية قد يؤدي إلى احتجاجات مرتبطة بالعطش، ومن شأنها تهديد التماسك الاجتماعي، مما يتطلب سياسة متكاملة ومنسجمة فيما يخص تدبير الماء والفلاحة والطاقة، تفرض الحد من الإنتاجية المفرطة التي تعتمد على الماء بشكل كبير.

تتعرض الأراضي الغابوية المغربية لضرر كبير بسبب زراعة الأفوكادو، وهي زراعة تستهلك كميات مهمة من الماء، إذ يتطلب إنتاج كيلوغرام واحد من الافوكادو 1000 لتر من الماء.

الزهراني ينصح بعدم زراعة هذه الفاكهة في المغرب الذي يعاني من الإجهاد المائي ويقدم المزيد من التفاصيل حول التأُثير السلبي للأفوكادو على البيئة.

استثمار إسرائيلي كبير في المغرب لإنتاج فاكهة “الأفوكادو”

في تموز الماضي ، أعلنت أكبر شركة للمنتجين والمصدرين لفاكهة “الأفوكادو” في إسرائيل “مهادرين” عن انطلاق مشروع ضخم لإنتاج هذه الفاكهة بالمغرب.

وذكرت صفحة “إسرائيل بالعربية” على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن قيمة هذا الاستثمار تبلغ حوالي 9 ملايين دولار.

ولفت المصدر ذاته إلى أن هذا المشروع سيمكن المغرب، بموجب هذه الشراكة، من إنتاج 10.000 طن من “الأفوكا” سنويا.

وكشفت وزارة الخارجية الإسرائيلية، يوم الأحد، عن شراكة جديدة مع المملكة المغربية.

وأفادت الوزارة أن كبريات الشركات الإسرائيلية المنتجة والمصدرة لفاكهة الأفوكادو قد أعلنت عن انطلاق مشروع لإنتاج الأفوكادو بالمغرب، وتبلغ قيمة الاستثمار نحو 9 ملايين دولار، هو ما يمكن المغرب بموجب هذه الشراكة من إنتاج 10.000 طن من الأفوكادو سنويا.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، احتج الحزب الاشتراكي الموحد، على عدم السماح بدخول رئيسته إلى مقر البرلمان، قبل حصولها على جواز تلقيح كورونا.

واعتبر الحزب، آنذاك، أن المنع “خرق واضح للدستور”.

ولم يصدر تعليق فوري من البرلمان على موقف الحزب، إلا أن رئيس مجلس النواب (الغرفة الأولى بالبرلمان) رشيد العلمي، شدد في أكتوبر الماضي، خلال افتتاح الدورة التشريعية الثانية، على ضرورة الحصول على جواز التلقيح لدخول البرلمان.

ومنذ أكتوبر الماضي، أصدرت الحكومة قرارا بإبراز وثيقة “جواز التلقيح” شرطا لدخول المؤسسات العامة والخاصة والتنقل بين أرجاء البلاد، الأمر الذي أثار احتجاجات رافضة للتطعيم الإجباري.

وبعد ذلك لم تعد الإدارات تطلب من المواطنين هذه الوثيقة، خصوصا في ظل التراجع الملحوظ لعدد الإصابات بالفيروس.

 

 

 

 

اضف رد