panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

سابقة في تاريخ بلجيكا.. وزيرتان مغربيتان في الحكومة البلجيكية الجديدة

أدت مواطنتين بلجيكيتين من أصول مغربية اليمين الأربعاء أمام ألكساندر دو كرو رئيس الحكومة الجديد بصفتهما وزيرتي دولة، لتصبح بذلك وزاريتين في الحكومة البلجيكية الجديدة، في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ هذا البلد الأوروبي ينحدرن من بلد مسلم.

وضمت الحكومة الفيدرالية البلجيكية الجديدة التي أدت اليمين، الخميس، أمام العاهل البلجيكي، الملك فيليب، وزيرتين من أصل مغربي.

وتم تعيين دو كرو، فجر الأربعاء، من قبل الائتلاف الحاكم الجديد في بلجيكا بعد 16 شهرا من الانتخابات التشريعية التي أجريت في مايو 2019.

واختار دو كرو، البالغ من العمر 44 عاما، المغربيتين زكية خطابي، لمنصب وزيرة البيئة والمناخ، ومريم كيتير لتولي حقيبة التعاون الإنمائي وسياسة المدينة.

وتضم الحكومة الفيدرالية الجديدة، بالإضافة إلى رئيسها، ألكساندر دو كرو، 19 وزيرا ووزيرة، من بينهم سيدتان من أصول مغربية هما زكية خطابي ومريم كيثير. 

فالوزيرة زكية خطابي (44 عاما ) وزيرة للبيئة والمناخ، قيل بأنها “تتمتع بشخصية قوية تدين بها بدون شك لأصولها الاجتماعية المتواضعة”، مضيفا أنها ولدت لأبوين مغربيين ومرت عبر التعليم الكاثوليكي قبل أن تحصل على الإجازة في العمل الاجتماعي.

https://www.facebook.com/zakia.khattabi/posts/10224470487494322

الوزير زكية خطابي تتحدر من مدينة تطوان، شمالي المغرب، وكانت عضوة في مجلس الشيوخ البلجيكي ما بين 2009 و2014، قبل أن تنتقل لمجلس النواب.

و تم انتخاب النائبة زكية خطابي لعضوية برلمان بروكسيل للمرة الأولى في عام 2009، كما تمكنت من الالتحاق بمجلس الشيوخ، حيث اشتهرت بنشاطها في لجنة العدل. 

شغلت خطابي العديد من المناصب الهامة، من بينها منصب رئيسة مشتركة (Co-Présidente) لحزب الخضر البلجيكي “Ecolo”. 

وقد كانت مرشحة، خلال السنة الجارية، لشغل منصب قاضية في المحكمة الدستورية، لولا أن الليبراليين عارضوا ذلك. 

أما الوزير اتلجديدة مريم كيتير، تعود أصولها إلى الاقاليم  الصحراوية بمدينة ورزازات، الواقعة جنوب شرقي المغرب. وقد كافحت لسنوات في الحزب الاشتراكي الفلاماني، قبل أن تصبح رئيسة مجموعته بمجلس النواب. وفي عام 2006، وجرى انتخابها بالمجلس البلدي لمدينتها ماسميخلن شمالي البلاد.

وتم تعيين مريم كيثير (40 سنة) وزيرة للتعاون الإنمائي، فقد وُلدت بدورها في بلجيكا لأبوين مغربيين. 

https://www.facebook.com/Kitiratwork/posts/3295081430613304

يذكر أن  والد مريم كثير هاجر إلى بلجيكا في ستينيات القرن الماضي، حيث عمل في مناجم ليمبورغ، وهي تنتمي إلى أسرة تتكون من 11 أخا وأختا، توفيت والدتهم عندما كانت مريم في الثانية من عمرها وتوفي الأب عندما كانت في الثامنة عشرة من العمر. 

https://www.facebook.com/Kitiratwork/videos/803159290473834/

اشتغلت كعاملة في مصنع “فورد” ابتداء من عام 1999، وانضمت إلى النقابة الاشتراكية والتي أصبحت مندوبة لها. 

انتخبت لعضوية مجلس بلدية “ماسميشلين” في عام 2006، وانضمت إلى مجلس النواب في السنة الموالية عقب الانتخابات الفيدرالية، كما انتخبت في عام 2014  رئيسة لفريق الحزب الاشتراكي الفلاماني في المجلس. 

 

 

 

 

Maggie De Block s’énèrve suite à une question sur les Afghans posée par Zakia Khattabi à Eio Di R

اضف رد