panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

سبتة تخرج عن بكرة أبيها للإحتجاج في هذا التاريخ..

محمد القندوسي

ستكون مدينة سبتة المحتلة يوم الجمعة 28 فبراير الجاري، على موعد مع مسيرة حاشدة دعت إليها أزيد من ثلاثين هيأة حقوقية ونقابية وسياسية، وجمعيات المجتمع المدني في مقدمتها الجمعية الإسلامية بسبتة.

ومن المرتقب أن يرفع المحتجون خلال هذه المسيرة شعارات منددة بالتصريحات المشينة والعنصرية التي أطلقها مؤخرا أمين حزب “فوكس”خوان سرخيو دريدندو”، خلال جلسة للبرلمان المحلي المنعقدة في 29 يناير الماضي، وسيكون مشكل الحدود العنوان الأبرز والأسبق لكل العناوين ، لا سيما وأن سبتة باتت في ظل هذا الحصار الخانق الذي تفرضه السلطات المغربية، تعيش أزمة اقتصادية واجتماعية غير مسبوقة .

وتهدف هذه المسيرة، إلى لفت أنظار الحكومة الإسبانية، والضغط عليها من أجل التحرك السريع لفتح قنوات حوارية مع المغرب، من أجل إيجاد حل عاجل لهذا المشكل الحدودي الذي أرق الساكنة والحكومة المحلية على حد سواء.

وفي السياق نفسه، نذكر أن اجتماع عقد أول أمس الإثنين بمالقا جمع كل من خوان فيفاس، رئيس حكومة سبتة المحتلة، وإدواردو دي كاسترو، رئيس حكومة مليلية المحتلة، خلاله بحث الطرفان مستقبل المدينتين في ظل الوضع القائم حاليا، كما شمل الإجتماع بحث السبل الكفيلة لحل هذه الأزمة الخانقة التي جعلت اقتصاد سبتة ينهار لمستوى متدني و خطير جدا.

اضف رد