أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

سميرة سيطايل تهيئ فتيحة العيادي لخلافاتها في دوزيم

أفاد مصدر موثوق، أن سميرة سيطايل مديرة الأخبار ونائبة المدير العام للقناة الثانية، تكلفت مؤخرا بتجهيز مكتب فخم لها في الطابق الثالث بمديرية البرامج الوثائقية مع رضى بنجلون، كحلقة عبور لمنصب رفيع للمسؤولة بإحدى قنوات القطب العمومي.

وأشار المصدر نفسه، إلى أن “المرأة الحديدية” في القناة الثانية، تستعد لخلافة فيصل العرايشي على رأس الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، حيث من المقرر أن تتم إزاحته من المنصب الذي تربع على عرشه لأزيد من18  سنة، خلال انعقاد المجلس الإداري المقبل للشركة الوطنية.

وحسب نفس المصدر، فإن سميرة سيطايل شرعت في إعداد خليفتها على رأس مديرية الأخبار في القناة الثانية، والتي لن تكون سوى فتيحة العيادي البرلمانية السابقة وعضوة المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة سابقا، والتي أعلنت استقالتها بشكل نهائي ومفاجئ من الحزب بايعاز من جهات في الدولة، وعودتها للاشتغال في مهنة الصحافة.

وأكد المصدر ذاته، أن سميرة سيطايل عينت مؤخرا فتيحة العيادي التي اشتغلت إلى جانبها خلال أشغال قمة مؤتمر المناخ “كوب22″،  كرئيسة للتحرير في القناة الثانية، في أفق تمكينها من مفاتيح مديرية الأخبار، وذلك حتى لا يقال أنها جاءت من خارج القناة الزحاجية، وأنها ليست ابنة الدار.

وسبق لفتيحة العيادي أن شغلت منصب مديرة مركزة لمديرية الاتصال والعلاقات العامة في وزارة الاتصال قبل أن تغادره من أجل الترشح لعضوية مجلس النواب خلال الولاية الممتدة من 2007 الى 2011، بالإضافة إلى اشتغالها في قسم البرامج في القناة الثانية، ومجموعة من المشاريع الإعلامية، ويشار إلى أن العيادي، من خلال تفحص سيرتها الذاتية لاتمتلك التجربة الكافية لإدارة الاخبار في مؤسسة إعلامية كبيرة، وأن ما يشفع لها في المنصب هو رضى سيطايل عنها.

اضف رد