أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

الحكم بالسجن سنة على شقيق وزير سابق بتهمة “خرق حظر التجوال” واهانة رجال الأمن

أصدرت المحكمة الزجرية الابتدائية بعين السبع في الدار البيضاء،حكما بالسجن لمدة سنة نافدة في حق شقيق وزير سابق بالسجن ، وذلك في قضية تتعلق بخرق حالة الطوارئ الطوارئ الصحية التي أقرتها الحكومة في الـ 20 مارس الماضي.

 وأدانت المحكمة، شقيق الوزير بالحبس النافذ بتهمة إهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، وعدم الامتثال عبر خرقه حالة الطوارئ.

وكان رجال الأمن الصاهرين على تطبيق حالة الطوارئ في البلاد، أوقفت وحدة للشرطة نجل الوزير السابق عندما كان يقود سيارة فارهة من نوع “جاغوار” دون تصريح بالخروج الاستثنائي الذي أقرته السلطات، وذلك مساء يوم 31 آذار/ مارس بالقرب من ملعب “الكوك” بمنطقة الحي الحسني وسط الدار البيضاء، وعدم الامتثال عبر خرقه حالة الطوارئ.

وأدين المتهم بموجب الفصل 263 من مجموعة قانون العقوبات العامة، والفصل 181 من قانون السير، وبنود مرسوم الحكومة المتعلق بإعلان حالة الطوارئ الصحية.

وعلى الرغم من مساعي أقارب المعني الى الافراج عنه، غير أن تعليمات صارمة من مدير عام الأمن الوطني، بتطبيق القانون على الجميع.

وقالت رئاسة النيابة العامة في المغرب، في بيان لها، إن “النيابات العامة في محاكم المغرب تابعت ما مجموعه 4835 شخصا قاموا بخرق حالة الطوارئ الصحية (حظر التجوال)”.

وأضافت أنها أحالت 334 شخصا من الذين خرقوا حظر التجوال إلى المحاكمة “في حالة اعتقال”.

وأشارت إلى أن المحاكم أصدرت في حق مجموعة من الأشخاص المتابعين (لم تذكر عددهم)، أحكاما بالسجن إلى جانب دفع غرامات مالية.

كان المغرب فرض حظر تجوال ليلي أواخر مارس/آذار الماضي يستمر حتى 20 ماي المقبل في تمديد أعلنت عنه الحكومة المغربية نهاية الأسبوع الماضي، وذلك  في إطار إجراءات مكافحة “كورونا”.

اضف رد