أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد أجسام غامضة تضيء سماء مدن المغرب وجنوب إسبانيا

رصد مغاربة تدفق أجسام مضيئة في سماء عدد من المغربية شمال غرب البلاد ووسط المملكة، فيما ربط مختص اسباني من معهد الفيزياء الفلكية في الأندلس، بين ظهور أجسام غريبة مشتعلة، في سماء عدد من المدن المغربية والاسبانية، مساء الاثنين، وبقايا صاروخ أطلقته وكالة الفضاء الصينية في 5 يونيو الجاري، كجزء من مهمة مركبة الفضاء “شنتشو 14”.

وأوضح المصدر، أن الامر لا يتعلق بسقوط نيازك على كوكب الأرض ولا بالأطباق الطائرة وغيرها من التفسيرات الغريبة، كما أعتقد البعض بل بالصاروخ الصيني Chang Zheng 2-F، الذي ظهرت بقاياه في الغلاف الجوي على علو منخفض في شكل أجسام مشتعلة، ما سهل متابعتها بالعين المجردة .

وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي مجموعة كثيفة من النقاط المتوهجة مع مسارات متوهجة من الضوء تتحرك ببطء عبر السماء قبل أن تتلاشى، ورجّح المستخدمون أن تكون الظاهرة عبارة عن زخة نيزكية، ورأى البعض -على سبيل المزاح- أنها قد تكون هجومًا فضائيًا.

وأفادت وسائل إعلام محلية عن مشاهدات عدة بعد الساعة 9 مساءً بالتوقيت المحلي، ونُشرت مقاطع فيديو عبر الإنترنت من عدد المغاربة قد شاهدوا أجسام غريبة مشتعلة، تحلق في  سماء عدد من المدن المغربية، وكثرت التساؤلات حول الأسباب وماهية الأشكال المنيرة.

 

وأكدت مقاطع الفيديو الملتقطة والمنتشرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن الجسم الغريب ظهر بمجموعة من المدن الشمالية، وكذا بمدينة الدار البيضاء وسيدي بنور وغيرها من المناطق الساحلية، دون معرفة مكان سقوطه وتوضيح ماهيته. 

الأجسام التي نستطيع رؤيتها في السماء هي النجوم والكواكب والقمر والشهب والنيازك، والأجسام المتحركة بسرعة التي تراها في السماء هي شهب او نيازك.

النيازك والشهب هما قطع من المادة التي تتساقطُ من خلال جوِ الأرضِ وعندما تحتك بالغلاف الجوي تسخن إِلى حد التوهج، قد تكون في حجم حبات الرمل الصغيرة، وقد تكون تلك القطع كبيرة إلى درجة أنها لا تتبخر بالكامل ويصل ما تبقى منها إلى الأرضِ. في أغلبها يميل لونها الى الاصفرار وقد يترك الشهاب خلفه ذيلا من الدخان ذا لون أخضر بسبب ذرات الأكسجين، ويدوم ذلك الذيل من ثانية الى عشر ثوان وقد يصل لدقائق قليلة في حالات نادرة .

 

 

 

 

اضف رد