أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد.. أول لقاء مع والدة محمود شفيق المتهم بتفجير الكنيسة: “ابني ليس في مصر”

القاهرة – قالت والدة المتهم بتفجير كنيسة البطرسية محمود شفيق، إن ابنها كان متفوقا دراسيًا، وحصل على المركز الخامس في الثانوية العامة على مستوى محافظة الفيوم.

مشيرة إلى أن أول قضية اتهم فيها كانت أثناء دراسته بالثانوية وكانت حيازة سلاح آلي، حيث قبض عليه أثناء ذهابه للدرس، وحصل على حكم، وبعد مرور 55 يوم حصل على إخلاء سبيل.

وأضافت والدة “محمود”، خلال لقاء خاص بفضائية “أون تي في”، اليوم الإثنين، أن بعد خروجه من الحبس التحق بكلية العلوم، وكان يُقبض عليه باستمرار، فقرر وحده ترك المنزل، متابعة: “قالي البيت فيه بنات ومينفعش الشرطة تدخل كل شوية على اخواتي البنات”.

وأشارت والدة محمود (التي رفضت الإعلان عن اسمها) إلى أن نجلها كان متهما في قضايا أخرى وهو هارب.

وأشارت الوالدة إلى أن ابنها كان دائما يؤكد أنه لن يعود إلى البيت خلال الفترة الحالية بسبب القضايا المرفوعة ضده، منوهة في الوقت نفسه بأن ابنها خريج كلية العلوم جامعة الفيوم، وتم حبسه منذ فترة على ذمة قضية أخرى وأخلي سبيله بعدها بكفالة.

وأضافت والدة محمود أن والده متوفى منذ فترة، ولديه أربع شقيقات، وشقيقين، أحدهما يدعى بلال ألقي القبض عليه خلال شهر فبراير/شباط الماضي بتهمة الانضمام لجماعة الإخوان المسلمين، في حين أن الابن الثاني ويدعى محمد يعمل سائق توك توك وتم القبض عليه أمس عقب الكشف عن هوية منفذ التفجير.

من جهة أخرى نقلت قناة “العربية” عن والدة المتهم أن ابنها محمود طالب بالفرقة الثانية بكلية العلوم، وتم القبض عليه منذ عامين في قضية تظاهر، ثم أخلي سبيله، ثم صدر ضده حكم غيابي بالحبس سنتين، وعلمت أنه غادر مصر نهائيا، وسافر لإحدى الدول المجاورة، وكان يخبرها أنه يعمل بها وسيعود لاستكمال دراسته، مؤكدة أنها لا تعلم شيئا عن انضمامه لتنظيمات متطرفة.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي كشف أمس في مستهل مشاركته بتشييع ضحايا هجوم الكنيسة، عن هوية منفذ الهجوم الإرهابي.

هذا وقتل 28 شخصا وأصيب 70 آخرون الأحد 11 ديسمبر/ كانون الأول جراء تفجير وقع داخل الكاتدرائية المرقسية بالعباسية وسط القاهرة.

 

اضف رد