أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد: القبض على اثنين من الأسرى الفارين من سجن جلبوع الإسرائيلي

افادت وسائل إعلام إسرائيلية، مساء اليوم الجمعة، إنه تم إلقاء القبض على اثنين من الأسرى الفلسطينيين الذين فروا من سجن جلبوع قبل أيام.

وأعلنت الشرطة اسرائيلية مساء الجمعة، انها القت القبض في مدينة الناصرة ذات الغالبية الفلسطينية في اسرائيل، على اثنين من الاسرى الفلسطينين الستة الذين فروا من سجن جلبوع شمالي البلاد الاثنين الماضي.

وأضافت أن الأسيرين الذين اعتقلا هما محمد العارضة ويعقوب قادري.

وتداولت مواقع ومستخدمون لمواقع التواصل مقاطع فيديو لعملية اعتقال الأسيرين.

وقال المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي إن أفراد شرطة لواء الشمال ألقوا القبض على اثنين من السجناء الهاربين في جبل القفزة في مدينة الناصرة العربية في شمال إسرائيل.

والاسيران اللذان جرى القبض عليهما هما محمد عارضة ويعقوب قادري.

من جهته، أفاد ألون بن دافيد من قناة 13 العبرية بأن مصدرا كبيرا في الشاباك قال إن المعلومة الذهبية التي دلت عليهما كانت عندما اكتشفوا مكالمة بينهم وبين قيادي كبير في غزة.

وفي وقت سابق، نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مصادر أمنية أنه من المرجح أن يكون أربعة من الأسرى الذين تمكنوا من الفرار من سجن جلبوع قد دخلوا إلى الضفة الغربية.

وأحد الأسرى الفارين، هو عضو المجلس الثوري لحركة “فتح”، زكريا الزبيدي. أما الأسرى الخمسة، فينتمون لحركة “الجهاد الإسلامي”، وهم: مناضل يعقوب نفيعات، ومحمد قاسم العارضة، ويعقوب محمود قدري، وأيهم فؤاد كممجي، ومحمود عبد الله العارضة.

وجرى اعتقال الأسيرين في اليوم الخامس من عمليات البحث والتفتيش، إذ سبق ذلك عمليات مداهمة من قبل قوات الأمن الإسرائيلية لمختلف البلدات العربية بحثا عن الأسرى.

وخلال الأيام الماضية، داهمت قوات الأمن الإسرائيلية قرى الناعورة وطمرة الزعبية وإكسال وسولم والمقيبلة في مرج ابن عامر، ومدينة أم الفحم وقرية زلفة المحاذية لها.

وقبل أيام تمكن ستة أسرى فلسطينيين بسجن جلبوع شمالي إسرائيل من الفرار عبر نفق حفروه سرا تحت جدران السجن، ما أثار عاصفة غضب وسخرية من قوات الاحتلال.

اضف رد