أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد فيديو ..رقم 3 محاولة الاعتداء على تلميذة بعد يوم من اعتقال بطل الرحامنة” والحقاوي تتأسف”؟!

تعرّضت تلميذة تزاول دراستها بإحدى الإعدايات، لمحاولة اعتداء حينما كانت بصدد العودة إلى المنزل، وقد صرخت طالبة للاعتداء عليها من قبل أربعات شبان.

ويظهر شريط فيديو من جديد مقطع مصور آخر لـ فتاة قاصر ترتدي وزرة مدرسية، وهي تتعرض لاعتداء شنيع قرب المؤسسة التي تدرس بها، ويظهر الفيديو الذي تبلغ مدته حوالي 33 ثانية مشهدا فظيعا بإقدام أحد الشبان بالإعتداء على الضحية بالتلفظ بالكلام النابي والسب والشتم بالتنكيل والرفس في الشارع العام، وهي تطلب النجدة من الجميع .  

قالت بسيمة الحقاوي وزيرة الأسرة والتضامن، الأربعاء ،في حفل إطلاق النسخة الرابعة من جائزة تميز للمرأة المغربية، “مع كامل الأسى والأسف، في كل يوم هناك اعتداءات وعنف يمارس على النساء”.

وتابعت “وآخر تلك الاعتداءات ما شهدناه عبر الفيديو الذي اطلعنا عليه من اعتداء جنسي مهين على طالبة في الفضاء العام”.

وأضافت أن “هذه الاعتداءات تطرح إشكالية تنشئة المراهقين والشباب ومنعهم من الانحراف، وتأمين الطريق العام وضرورة توجه المجتمع بأكمله نحو السلوك المدني المتحضر”.

وحذر علي الشعباني الباحث في علم الاجتماع من “تنامي ظاهرة التحرش الجنسي في المجتمع ومحاولات الاغتصاب في الشارع العام ببلاده”.

واعتبر “ان تكرار واقعة الاعتداء على الشابات في الشارع تهدد السلم الاجتماعي الضروري لتحقيق سلامة وأمن المواطنين”.

ودعا إلى تكاثف الجهود الأمنية لمُحاربة المتورطين في هذه الجرائم .

يأتي ذلك بعدما تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” وتطبيق التراسل الفوري “واتساب”، أمس الثلاثاء، مقطع فيديو تبلغ مدته 55 ثانية، ويظهر من خلاله شاب يحاول اغتصاب تلميذة بالشارع العام.

وأطلق نشطاء مواقع التواصل هشتاغ #واش_ماعندكش_اختك و #واش_ماعندكش_ختك الذي يعني (أليست لك أخت؟)، وأرفقوا تدويناتهم بصورة للشاب المعتدي حيث طالبوا السلطات بإلقاء القبض عليه ومحاكمته على فعله الجرمي.

مقطع الفيديو الذي أثار جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، أظهر شابا يقوم بتعنيف تلميذة بعد أن أسقطها أرضا محاولا نزع سروالها لاغتصابها بالقوة، ورغم توسلات التلميذة إلا أن الجاني استمر في فعله الشنيع تحت أنظار كاميرا هاتف صديقه.

اضف رد