panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شاهد.. كارثة جديدة النيران تأكل حافلة “سياح أوروبيين” على الطريق بين طنجة وتطوان

القندوسي محمد

بعد حادث انقلاب الشاحنة المقطورة التابعة لشركة حليب سنطرال الأسبوع الماضي، هاهي ذي الطريق الوطنية رقم 2 الرابطة بين طنجة وتطوان تشهد ظهر اليوم السبت كارثة جديدة، ويتعلق الأمر باحتراق حافلة للنقل السياحي بالقرب من جماعة حكامة التابعة ترابيا لإقليم طنجة.

احترقت حافلة نقل سياح أجانب “باص” تابع لإحدى الشركات للنقل السياحي حرقاً كاملاً صباح هذا اليوم في منطقة الشمال بين مدينة تطوان وطنجة دون وقوع خسائر في الارواح.

ونجم الحادث بحسب شهود عيان الذي وقع في تمام الساعة الحادية عشر من صباح يوم السبت أثناء توجه الحافلة لنقل ركاب سياح أجانب من مدينة طنجة إلى تطوان البلاغ عددهم نحو 60 أوروبي أغلبهم إسبان عن تماس كهربائي أدى الى اشعال النيران فيها، فأوقف السائق الحافلة على ناصية الطريق وشرع ومساعده بمعية المرشد السياحي ومجموعة من مستعملي الطريق وساكنة المنطقة في إنزال الراكبين من الحافلة تفاديا لحدوث أي إصابات، ولم تتوقف الجهود عند هذا الحد، بل تواصلت بشكل سريع لنقل بعض أغراض السياح لمكان بعيد عن الحافلة المنكوبة، قبل أن تمتد ألسنة اللهب إلى باقي الحافلة لتلهم اليابس والأخضر وتحول الهيكل الضخم إلى أسلاك ورماد، حصل كل هذا قبل حضور رجال الوقاية المدنية الذين تمكنوا في نهاية المطاف من السيطرت على الحريق الذي تجهل أسباب اندلاعه لحد الساعة.  

ورغم أن الحادث لم يسفر عن إصابات، إلى أنه خلق حالة من الهلع والخوف الشديد في صفوف ركاب الحافلة، وحالة من الإستنفار لدى أجهزت الدرك التي فتحت تحقيقا في ملابسات الحادث وأسبابه.

 

اضف رد