panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

وزارة الصحة تنفي وفاة طفل عين تاوجطات بالمستشفى..الإهمال مشكلة المستشفيات الحكومية

المستشفيات الحكومية في المغرب تحولت الي مصائد للموت تحصد ارواح المرضي ومن يفلت من الموت يصاب بعاهة مستديمة أو يدخل في غيبوبة تنتهي بالوفاة‏.‏

بعض الاطباء يلقون بالمسئولية علي القضاء والقدر والبعض الاخر يلقي باللوم علي سوء الإدارة وضعف الامكانات.

الرباط – نفت وزارة الصحة اليوم الخميس ، ما نُشر على مواقع التواصل الاجتماعية وبعض الصحف الاكترونية عن وفاة الطفل منير  بسب الإهمال والتقصير .

وأكدت أنّ تقرير البحث الطبي الذي أجرته الوزارة حول وفاة الطفل ، لا يتبث وجود أي اهمال في رعاية الطفل الهالك، وتؤكد الوزارة أن الطفل دخل الى المركز الصحي عين تاوجطات “وهو في حالة وفاة إثر اصابته بصعقة كهربائية.

وأبيّن بلاغ للوزارة الوزارة أن سبب وفاة الطفل في الثالثة عشر ربيعا باقليم الحاجب “كانت نتيجة اصابته لما تسلقه أحد الأعمدة الكهربائية وهو مبلل بالماء اثر السباحة في احدى البرك المائية المجاورة حيث سقط جثة هامدة”.

وأضافت أن السلطات المعنية تدخلت ونقلت الطفل ذو 12 من عمره  الى المركز الصحي عين تاوجطات 2 في الساعة السادسة وعشرين دقيقة، وبعد خمس عشرة دقيقة جاء الطبيب الرئيسي للمركز الصحي المذكور بحضور باشا المدينة، وفحص الطفل داخل سيارة الاسعاف التي أقلت الضحية وتأكد من وفاته، مشيرة إلى أن الطبيب حرر شهادة طبية تثبت ذلك.

وأكدت الوزارة أن المركز الصحي يشتغل بشكل عادي خلال أوقات العمل الرسمية الى غاية الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال، وبعد ذلك يشرع في العمل بالمداومة من خلال الاتصال بالطبيب الرئيسي للمركز.

يذكر أن الطفل منير، الذي يبلغ من العمر 12 عاما، نقل إلى المركز الصحي إثر تعرضه لصعقة كهربائية، “لكنه بقي أمام المركز الذي أغلق أبوابه بعد الساعة الرابعة عصرا لانعدام خدمات المداومة فيه، وظل يحتضر بعد الصعقة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، أمام أنظار أسرته وشهود عيان بالعشرات”.

الحادث خلف موجة غضب عارمة في صفوف السكان، الذين تجمهروا أمام المركز الصحي، قبل تنظيمهم مسيرة احتجاجية صوب مقر الشرطة.

 

اضف رد