أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شباب حزب الأحرار بسوس ينددون بالحملة الشرسة والمستهدفة التي يتعرض لها قائدهم “عزيز أخنوش”

ندد شباب حزب التجمع الوطني للأحرار بجهة سوس ماسة في بيان صدر عنهم اليوم السبت تلقى “المغرب الآن” نسخة منه بالحملة المغرضة والمستهدفة التي يتعرض لها الآمين العام للحزب السيد عزيز أخنوش في الاسابيع الأخيرة.

أغادير – نظمت شبيبة التجمع الوطني للأحرار، بجهة سوس ماسة ، يوم الجمعة 18 نونبر 2016، بقاعة الشيخ ماء العينين بتيزنيت، لقاء تواصليا تحث شعار ” الشباب التجمعي، أي إقلاع؟” حضره أزيد من 300 شاب وشابة من مختلف أقاليم الجهة، وأطره الأخ مصطفى بايتاس، برلماني الحزب عن لائحة الشباب.

وفي كلمة له خلال هذا اللقاء قال الأخ مصطفى بايتاس، إن التجمع الوطني للأحرار له تاريخ عريق ومجيد جعل منه حزب متجدر في قلوب المغاربة، ورقما صعبا في معادلة المشهد السياسي المغربي، مضيفا إن الحزب منذ تأسيسه كان ولا يزال يدافع عن هموم مختلف شرائح الشعب المغربي، ويحاول الإجابة عن الإشكالات التي تقف في وجه تحقيق التنمية والنمو.

وفي نفس السياق أشار الأخ مصطفى بايتاس، إلى الحصيلة المشرفة لوزراء التجمع الوطني للأحرار، في حكومة بنكيران المنتهية ولايتها، مشددا على أن وزراء الحزب كانت لهم بصمة واضحة في القطب الاقتصادي والصناعي، وحققوا أرقاما ايجابية أكدتها مختلف المؤسسات الوطنية والدولية.

اللقاء كان مناسبة لفتح نقاش بناء، وفعال و تبادل وجهات النظر حول السبل والآليات والأدوار الممكنة لمساهمة الشباب في بناء تجمع الغد، والتداول حول آفاق المشاركة الشبابية في صناعة القرار الحزبي بفعالية، والتشاور في سبل التنظيم والهيكلة اللازمة لتقوية الحزب وتعزيز ديمقراطيته الداخلية.

من جهة أخرى خرج اللقاء بمجموعة من التوصيات أهمها: 

– تنديد واستنكار الشباب التجمعي بجهة سوس ماسة للاستهداف الممنهج، وللحملة المغرضة التي تشنها أطراف سياسية، ضد الحزب ورئيسه ؛

– استعداد الشباب التجمعي للإنخراط، الفعال والإيجابي، إلى جانب الأخ الرئيس؛ في بناء حزب قوي مهيكل وحاضن لكل طاقاته وكفاءاته؛

– دعوة قيادة الحزب، إلى تمكين النساء والشباب من المشاركة في صناعة القرار الحزبي وفق إجراءات عملية واضحة؛

– مناشدة الأخ الرئيس، التسريع بإخراج الهياكل الموازية للحزب؛ 

 

اضف رد