panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

شركة رونو نيسان تخصص 50 سيارة كهربائية عديمة الإنبعاثات لخدمة المشاركين في مؤتمر كوب 22‎

ثريا ميمونيالقندوسي محمدعدسة ابراهيم الحراق

 مع بداية العد التنازلي لموعد انطلاق الحدث البيئي العالمي ” كوب 22 ” المزمع تنظيمه الشهر القادم بمدينة مراكش، عقدت شركة “رونو نيسان “المغرب لإنتاج السيارات ندوة صحفية يوم أمس الأربعاء بمدينة الدار البيضاء بحضور كثيف لممثلي أبرز الصحف الوطنية والعالمية، وفي هذا السياق أبرز المدير العام لشركة ” رونو المغرب ” السيد مارك ناصف  أن تحالف رونو نيسان، الرائد العالمي فيمجال التنقل عديم الانبعاثات، سيوفر أسطولا من 50 سيارة من نوع ” zoe  ” تعمل بالكهرباء التي ستكون السيارة الرسمية لـ كوب 22، وذلك باعتبار تحالف رونو نيسان الشريك الرسمي لمؤتمر الأطراف كوب 22 للأمم المتحدة، المزمع انعقاده  في مراكش في الفترة المتراوحة  بين 7 و 18 نوفمر 2016، مشيرا أن هذه المجموعة من العربات الكهربائية ستوضع رهن إشارة المشاركين والمندوبين وضيوف هذا الملتقى العالمي لتأمين تنقلاتهم على مدار الساعة وعى مدار الأسبوع من وإلى مختلف الأماكن الرئيسية أثناء المؤتمر، تكملةللنقل العام.

ومن جهته أوضح السيد إيزاو سيكوغوشي رئيس شركة نيسان بمنطقة شمال إفريقيا ومصر، أن هذا المنتوج الجديد سيساهم إلى حد بعيد في اقتصاد نسبة هامة من “إنبعاثات ثاني أوكسيد الكربون”، العنوان البارز الذي من المفترض أن يفرض نفسه بقوة خلال أشغال كوب 22 بمراكش، معتبرا هذه النوعية من السيارات وسيلة نقل ناجعة، و صديقة للبيئة باعتبارها إحدى الحلول الهامة للإشكال المطروح حول للحرارة المناخية و تحسين جودة الهواء في المدن.

وقال السيد إيزاو، أن “رونو – نيسان” ستشارك في المعرض الدولي “حلول وابتكار” الذي ستحتضنه المنطقة الخضراء بمراكش ما بين 7 و18 نونبر القادم حيث سيتم عرض حلول لمكافحة التغيرات المناخية وتسليط الضوء كذلك على الحلول المقترحة لتقليص انبعاث الغازات الكربونية، وهي الحلول التي ستقدمها مدن ومقاولات ومنظمات من مختلف أنحاء العالم.

وفي حديث حصري للجريدة ، أوضح السيد امحمد التازي، مدير التواصل في منطقة شمال إفريقيا ومصر بمجموعة نيسان،أن شركة نيسان مصممة لتسير على خطى رونو، وهي تستعد حاليا لإطلاق 250000 سيارة ” نيسان LEAF” عديمة الإنبعاثات، عبر دفعات متتالية لمختلف بلدان العالم، من بينها المغرب، مشيرا في الوقت ذاته أن غلاف مالي بقيمة 4 ملايير دولار رصد خصيصا للأبحاث العلمية الجارية حاليا لتطوير هذا المنتوج الجديد.

وفي حديث حصري للجريدة، أوضح السيد مارك ناصف المدير العام لشركة ” رونو المغرب “، أن مصنع رونو طنجة يمكنه تحسين نوعية منتاجاته، بتصنيع هذه النوعية من السيارات في أفق السنوات القادمة، وذلك تماشيا ومتطلبات السوق واحتياجاته لهذه النماذج الجديدة من السيارات، وهو في حد ذاته ابتكار يـُمهد لعوادم نظيفة، مبرزا في هذا الصدد الحاجة الملحة إلى القيام بعملية ترويج لهذا الإبتكار الهام، ومن أجل ذلك ستنظم شركة رونو تزامنا مع أيام مؤتمر كوب 22 سباقا خاصا بالسيارات الكهربائية بمدار مولاي الحسن بمراكش، وذلك بمشاركة أسماء كبيرة في مجال سباق ” الفورمولا وان .”

اضف رد