أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

طريق سريع جديد يربط بين أكادير و الأقاليم الصحراوية للمملكة على مسافة 1000 كيلومتر

كشف المغرب ان اشغال انجاز الطريق السريع للهضاب العليا والذي سيربط بين مدينة تيزنيت ومدينة الداخلة (على مسافة 1000 كيلومتر) ستنطلق خلال العام الجاري، علما أن هذا الطريق السريع سيكون من شأنه الربط بين أكادير عبر العيون التي تعد القلب النابض للأقاليم الصحراوية المغربية، بميزانية تناهز بـ 10 مليارات درهم، ستنجز في الآجال التي حددتها اتفاقية الشراكة الموقعة أمام صاحب الجلالة الملك محمد السادس في 2015، أي “متم 2021”.، كوسيلة للاحتجاج على البنية التحتية السيئة للطرق السريعة في بلاده.

وأشار إلى أن الدراسات التفصيلية لهذا المشروع الذي يدخل في اطار تنفيذ البرنامج الخماسي 2015-2020 قد تم الانتهاء منها مبرزا الطابع “الاستراتيجي” لهذه المنشأة الحيوية التي ستضاف إلى عدد غير قليل من الإنجازات الكبرى التي شهدتها المملكة المغربية الشريفة في السنوات الأخيرة، على غرار مشروع الطريق السيار شرق غرب، ومشورع القطار السريع بين شمال البلاد والعاصمة الإقتصادية الدار البيضاء·

وتقول مصادر في هذا الاطار انه سيقام بجانب هذا المشروع خط للالياف البصرية وانبوب للغاز الطبيعي ومناطق نشاط اقتصادي وهو ما من شأنه اعطاء حركية تنموية جديدة للمدن والأقاليم الصحراوية التي يعبرها·

وبهذا المشروع الضخم تضيف المملكة لبنة وتحفة جديدة الى صرح إنجازاته الضخمة من قبيل القطار فائق السرعة وميناء طنجة المتوسط ومجمع نورة، فضلا عن تأثيره في التثبيت النهائي للأقاليم الجنوبية في محيطها الطبيعي، بعدا قاريا يمنحها تأثيرا استراتيجيا لا يمكن إنكاره.

ولم تكن إفريقيا جنوب الصحراء قريبة قط بهذا الشكل، حيث سيعطي هذا المشروع دفعة قوية لتدفق التبادل البشري والمبادلات الاقتصادية والثقافية بين المملكة وبلدان من قبيل موريتانيا والسنغال ومالي.

ويندرج مشروع الطريق السريع تيزنيت – العيون، الذي يعد جزء من مشروع الطريق السريع تيزنيت – الداخلة، في إطار النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية الذي أطلقه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى الأربعين للمسيرة الخضراء.

ويعد إنجاز هذا المشروع الكبير، الذي يمتد على طول 1055 كيلومتر بكلفة تناهز 10 مليارات درهم، رافعة هيكلية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالأقاليم الجنوبية المملكة. وسيمكن إنجاز هذا المشروع من تقليص مدة وكلفة التنقل وتحسين سيولة حركة السير ومستوى الخدمة والسلامة الطرقية، كما سيسهل حركة نقل البضائع بين المدن الجنوبية للمملكة والمراكز الرئيسية للإنتاج والتوزيع.

 

 

 

 

الصحة: إجمالي المتعافين 12,65 ألف حالة.. وتسجيل 214 حالة مؤكدة جديدة

 

اضف رد