panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

طنجة..إحباط محاولة تهريب 135 كيلوغراما من مخدر الشيرا

تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة، بتنسيق مع نظيرتها بتطوان، وبناء على معطيات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، زوال أمس الأحد، من إجهاض محاولة للتهريب الدولي للمخدرات انطلاقا من ميناء الصيد البحري بمدينة طنجة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى خلال هذه العملية ضبط سيارتين نفعيتين تنقل الأولى 69 كيلوغراما من مخدر الشيرا، فيما الثانية كانت تحمل 65,5 كيلوغراما من نفس المادة المخدرة والتي كانت موجهة للتحميل على متن قارب للصيد البحري يستعمل في عمليات التهريب الدولي للمخدرات، ليصل مجموع الشحنات المحجوزة إلى 135 كيلوغراما من صفائح مخدر الشيرا.

وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث المنجزة أسفرت أيضا عن توقيف شخص بمنطقة الفنيدق نواحي مدينة تطوان، يشتبه في تورطه المباشر في تنظيم هذا النشاط الإجرامي، فيما تتواصل الأبحاث والتحريات من أجل توقيف باقي شركائه بعد تحديد هوياتهم بشكل كامل.

وأشار البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي محليا ودوليا.

يمنع القانون المغربي كلّ شكلٍ من أشكال زراعة نبتة الحشيش، والمتاجرة بها أيضاً. وتكافح السلطات المغربية هذه الزراعة بما استطاعت إليه سبيلاً.

ولكن على الرغم من هذه الجهود، تبقى بلاد المغرب، لأسباب كثيرة، منها التاريخي والاجتماعي والاقتصادي، مركزاً أساسياً لزراعة الحشيش وإنتاجه. فبحسب المنظمة العالمية للجمارك، إن مادة “الكيف” هي أحد أنواع المخدرات الأكثر انتشاراً في العالم، ويتكفّل المغرب وحده بإنتاج عشرات الأطنان منها سنوياً.

يذكر أخيراً أن الأرقام الرسمية الأخيرة، والصادرة في العام 2019 تشير إلى أن زراعة الحشيش ساهمت بتأمين اقتصادات نحو مليون و 100 ألف عائلة مغربية.

اضف رد