أخبار عاجلة:
panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

عدد الإصابات بفيروس كورونا في أفريقيا يتجاوز 3 ملايين

بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا في القارة السمراء 3,176,784 إصابة حالة، كما أفاد المركز الأفريقي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وأشار المركز، إلى أن  حصيلة الوفيات بالفيروس في القارة السمراء بلغت 76,752 حالة.

وتتصدر جنوب أفريقيا قائمة الدول الأفريقية الأكثر تضرراً بالفيروس تليها المغرب وتونس.

وتسبب الفيروس بوفاة أكثر من مليوني شخص في العالم منذ ظهوره. في الصين في ديسمبر 2019، حسب تعداد أجرته “فرانس برس” استناداً إلى أرقام رسمية، الجمعة.

وتم تسجيل 2,000,066 وفاة لـ93,321,070 حالة معلنة.

وتوجد الآن عدة آلاف من المتغيرات المختلفة للفيروس الوبائي المنتشر. لكن مخاوف الخبراء تركز على عدد صغير منها. وإحداها هي السلالة الجنوب أفريقية المسماة «501.في 2».

ماذا يقول الخبراء؟

تحمل السلالة هذه طفرة تسمى «إي 4 8 4 كي»، من بين أمور أخرى. إنها مختلفة عن متغير آخر تم اكتشافه مؤخراً في المملكة المتحدة.

واختبر العلماء لقاح «فايزر» الأميركي ضد إحدى الطفرات الموجودة في السلالة الجنوب أفريقية، المسمى «إن 501 واي»، باستخدام عينات دم من 20 شخصاً. في تلك الدراسة الأولية، بدا أن التلقيح يعمل ضد الفيروس المتحور.

وقال الدكتور سايمون كلارك، الخبير في علم الخلايا في جامعة «ريدينغ»: «إن البديل الجنوب أفريقي يحتوي على عدد من الطفرات الإضافية بما في ذلك التغيرات في بروتين (سبايك)، الأمر الذي يدعو للقلق».

وبروتين «سبايك» هو ما يستخدمه فيروس كورونا للدخول إلى الخلايا البشرية. إنه أيضاً الجزء الذي تم تصميم اللقاحات حوله، وهذا هو سبب قلق الخبراء بشأن هذه الطفرات الخاصة.

 هل هي أكثر خطورة؟

لا يوجد حالياً أي دليل يشير إلى أن أياً من السلالات الجديدة تسبب مرضاً أكثر خطورة.

كما أن بعض الإجراءات مثل غسل يديك والحفاظ على مسافة بينك وبين الآخرين وارتداء قناع للوجه ستساعد في وقف انتشار المرض.

 

 

اضف رد