panneau publicitaire maroc decoupe laser casablanca imprimerie casablanca imprimerie casablanca imprimerie maroc objet publicitaire maroc

عودة سفير موريتانيا إلى الرِّباط بعد غياب استمر خمس سنوات “لا تهاون في مغربية الصحراء”

نواكشوط – عين الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز الاربعاء سفيرا جديدا لبلاده في المغرب حيث يقود البعثة الدبلوماسية منذ خمس سنوات قائم بالاعمال وذلك بسبب خلافات سياسية ودبلوماسية بين البلدين، بحسب ما افاد مصدر دبلوماسي.

وقال المصدر الدبلوماسي انه “تم تعيين محمد الامين ولد ابي سفيرا في الرباط” مضيفا انه تم ارسال مقترح تعيينه للمملكة المغربية الاربعاء.

ولم تعين موريتانيا سفيرا لدى المغرب منذ 2012.

واخذ المغرب على موريتانيا الاعتراف بما تسمى “الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية” التي أعلنتها جبهة بوليساريو من طرف واحد على اراضي الصحراء المغربية.

لكن المغرب انتهج منذ عودته الى الاتحاد الافريقي مطلع 2017 سياسة انفتاح جديدة تجاه القارة بما فيها الدول التي تعترف بالجبهة الانفصالية المدعومة من الجزائر.

وفي أوائل ديسمبر/كانون الأول، اجرى العاهل المغربي الملك محمد السادس مباحثات وصفت بـ”التاريخية” مع رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما الذي تعترف بلاده بجبهة بوليساريو.

وقرر الزعيمان في اللقاء الذي جرى في ابيدجان على هامش القمة الافريقية، رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي بين البلدين من خلال تعيين سفيرين من مستوى عال، بكل من الرباط وبريتوريا.

واسهمت عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي ومساعيه لأخذ مكانة جديدة في القارة وتخليه عن سياسة المقعد الفارغ التي انتهجها منذ انسحابه عام 1983، أسهمت في تصفية الأجواء مع عدد من الدول الإفريقية.

وعاد المغرب في كانون الثاني/يناير إلى الاتحاد الإفريقي الذي انسحب منه قبل 33 عاما احتجاجا على قبول بوليساريو في عضوية الاتحاد.

وتمثل قضية الصحراء المغربية محورا رئيسيا في السياسة الخارجية للمملكة ولا تتهاون الرباط في السيادة على هذه الاقاليم الجنوبية وتطرح خطة للحكم الذاتي الموسع بالتعاون مع الأمم المتحدة.

اضف رد